البنك التجاري الكويتي يزين مبناه بلوحات مستوحاة من التراث الكويتي

قام البنك التجاري الكويتي، بمناسبة مرور 62 عاما على ذكرى الاستقلال، و32 عاماً على ذكرى تحرير الكويت، بتزيين وإضاءة المبنى الرئيسي بلوحات فنية مختارة من رزنامته السنوية يعلوها علم الكويت، ويأتي هذا الاحتفال كتقليد سنوي يحرص “التجاري” على القيام به تعبيرا عن روح الانتماء والوفاء للكويت.

وقالت نائبة المدير العام لقطاع التواصل المؤسسي أماني الورع: «في فبراير من كل عام ترتدي البلاد ثوب الفرح والسرور إيذانا ببدء الاحتفالات الخاصة بالأعياد الوطنية، ويحرص التجاري على المشاركة في هذه الاحتفالات، وتتجلى هذه المشاركة بعدة طرق، منها تزيين مبناه الرئيسي وفروعه المنتشرة في الكويت ببعض الصور واللوحات الفنية التراثية والأعلام الوطنية بشكل يعكس فرحة الكويت وشعبها بهذه المناسبة الوطنية الغالية على قلوبنا جميعا”.

وبينت الورع أن تزيين مبنى “التجاري” هذا العام جاء بشكل مبتكر وبإطلالة وزينة جذابة تعبر عن معاني الاحتفال بالعيد الوطني، عبر صور حية من التراث الكويتي تعكس مظاهر التلاحم والتكاتف والفرحة بين أفراد المجتمع، يتخللها أعلام الكويت والأضواء، مضيفة أن مظاهر تزيين البنك لهذا العام حازت إعجاب الجمهور، وتجلى هذا من خلال التعليقات التي تم تدوينها على صفحات البنك بالعديد من مواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر:الجريدة