ارتفاع النفط مع تراجع مفاجئ في المخزون الأميركي

واصلت أسعار النفط، أمس، ارتفاعها، بعد انخفاض مفاجئ في مخزون النفط الخام الأميركي في الجلسة السابقة، بينما يترقب المستثمرون نتيجة المحادثات النووية الأميركية – الإيرانية التي قد تفضي إلى زيادة إمدادات الخام في الأسواق العالمية بسرعة.

وزاد سعر مزيج برنت في المعاملات الآجلة 34 سنتا، أي 0.4 في المئة إلى 91.89 دولارا الساعة 09:20 بتوقيت غرينتش، في حين ارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 51 سنتا، أي 0.6 بالمئة إلى 90.20 دولارا للبرميل.

من جانبه، انخفض سعر برميل النفط الكويتي 94 سنتا، ليبلغ 91.49 دولارا للبرميل في تداولات أمس الأول، مقابل 92.43 دولارا في تداولات يوم الثلاثاء، وفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية.

وقالت إدارة معلومات الطاقة إن مخزونات النفط الخام الأميركية انخفضت 4.8 ملايين برميل يوميا في الأسبوع المنتهي في الرابع من فبراير إلى 410.4 ملايين برميل، لتسجل أدنى مستوى للمخزونات التجارية منذ أكتوبر 2018.

وكان محللون توقّعوا في استطلاع أجرته “رويترز” زيادة تقدر بـ 369 ألف برميل.

وأوضحت بيانات الإدارة أن إمدادات المنتجات النفطية الأميركية التي تعد أفضل مؤشر للطلب بلغت 21.9 مليون برميل يوميا في الأسابيع الأربعة الماضية، بسبب قوة النشاط الاقتصادي في أنحاء البلاد.

غير أن المستثمرين يتابعون عن كثب نتيجة المحادثات النووية الأميركية – الإيرانية التي استؤنفت هذا الأسبوع. ومن المحتمل أن يؤدي التوصل لاتفاق إلى رفع العقوبات الأميركية على النفط الإيراني ويخفف من حدة نقص الإمدادات العالمية.

وحذر “جيه بي مورغان تشيس” من أن سعر النفط قد يقفز إلى 120 دولارًا للبرميل، في حالة خروج الصادرات الروسية عن مسارها بفعل التوترات مع أوكرانيا.

وقالت رئيسة استراتيجية السلع العالمية لدى “جيه بي مورغان”، ناتاشا كانيفا، في مذكرة صادرة الثلاثاء إن أي اضطرابات في تدفقات النفط من روسيا قد ترسل أسعار النفط بسهولة نحو 120 دولاراً.

كما حذّر المصرف الأميركي من أنه في حالة تراجع صادرات النفط الروسية بنحو النصف، فإن سعر الخام قد يقفز عند 150 دولاراً.

وأكد أنه في ضوء أفضل السيناريوهات والتي تشير إلى تراجع التوترات بين روسيا وأوكرانيا، فإن سعر النفط سيتراجع عند 84 دولاراً للبرميل.

ويتوقع المصرف الأميركي أن يبلغ متوسط سعر خام برنت مستوى 84 دولاراً في الربع الأول، ليقفز إلى 89 دولاراً بحلول الربع الرابع.

فيما تبلغ توقعاته لخام “نايمكس” في الربع الأول والأخير من 2022 مستوى 81 دولارًا و86 دولاراً على الترتيب.

المصدر:الجريدة