الدنمارك تسجل أعلى مستوى للتضخم منذ 13 عاما

قفز معدل التضخم في الدنمارك إلى أعلى مستوى منذ 2008 بسبب ارتفاع تكاليف الطاقة ما يشير إلى زيادة الضغوط على الأجور في الدولة التي تعاني بالفعل من نقص العمالة.

ونقلت “بلومبيرج” عن هيئة الإحصاء الدنماركية أن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع بنسبة 4.3% في يناير 2022 مقارنة بيناير 2021. وقفزت أسعار السلع بـ 6.6% وهي أكبر زيادة على أساس سنوي لأي شهر منذ 1985. وجاء هذا مدفوعا بارتفاع أسعار الكهرباء والبنزين مع ارتفاع التضخم الأساسي باستثناء الطاقة بـ 1.9%.

وبالرغم من معاناة المستهلكين في دول أخرى في أوروبا من الارتفاع المفاجئ في التضخم المدفوع بأسعار الطاقة تواجه الدنمارك أيضا مخاوف بسبب نقص العمالة والتي تفاقم ضغوط الأجور واحتمال تآكل القدرة التنافسية حتى مع أن هذا الاقتصاد الاسكندنافي هو أحد أكثر الاقتصادات مرونة في مواجهة الجائحة.

المصدر:الاقتصادية