3 دول خليجية تفوز بعضوية منظمة أممية بحرية

فاز كل من قطر والسعودية والإمارات بعضوية المجلس التنفيذي للمنظمة البحرية الدولية (IMO)؛ وذلك خلال الانتخابات التي جرت في اجتماعات الدورة الـ32 للجمعية العمومية العادية للمنظمة والمنعقدة في لندن، الجمعة.

وبحسب ما أوردت “وكالة الأنباء القطرية” (قنا)، استطاعت دولة قطر تحقيق نتائج جيدة في الترشيحات إلى جانب الدول الأعضاء في المجلس التنفيذي، وعددها 40 دولة.

وقال وزير المواصلات القطري جاسم بن سيف السليطي، إن الفوز في عضوية المجلس التنفيذي لمنظمة (IMO) “يؤكد مكانة دولة قطر وتقديرها في المحافل والمنظمات الدولية على المستوى الإقليمي والعالمي”.

وأضاف أن الفوز يعكس أيضاً “مدى ثقة الدول الأعضاء في المنظمة بحجم العمل الذي تبذله الدولة في سلامة وأمن الملاحة البحرية، وحماية البيئة البحرية، والتي تلقى متابعة حثيثة ودعماً لا محدوداً من رئيس الوزراء الشيخ خالد بن خليفة بن عبد العزيز آل ثاني”.

وأوضح أن وجود دولة قطر ضمن المجلس التنفيذي للمنظمة “سيعزز من الجهود الرامية إلى تطوير القوانين والأنظمة الدولية الخاصة في الملاحة البحرية، بما يدعم عجلة نمو التجارة العالمية”.

فوز سعودي

من جهته اعتبر رئيس الهيئة العامة للنقل السعودية، رميح بن محمد الرميح، أن فوز المملكة بعضوية المجلس يأتي تتويجاً لدعم القيادة السعودية في تطوير منظومة النقل البحري، والمبادرات المتعددة التي أعلنها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لحماية البيئة البحرية والحفاظ عليها.

وأضاف أن فوز السعودية سيتيح الفرصة للمملكة لمواصلة دعم جهود ومبادرات المنظمة، والإسهام في تطوير الأنظمة والقوانين الدولية التي من شأنها تطوير التجارة العالمية والنقل والشحن البحري الدولي.

وتابع: “كما ستحقق المملكة بدورها الفاعل في المنظمة أهداف رؤية المملكة 2030 بترسيخ مكانتها كمركز لوجستي في مصاف الدول التقدمة في المجال البحري”.

وأشار الرميح إلى أن “الاستراتـيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية تتبنى العديد من المبادرات والمستهدفات الطموحة التي ستسهم في وصول القطاع البحري السعودي لمراتب متقدمة عالمياً عام 2030”.

تجديد ثقة

وتصدرت دولة الإمارات انتخابات عضوية مجلس المنظمة البحرية الدولية الفئة “ب” للمرة الثالثة على التوالي، بحسب “وكالة أنباء الإمارات” (وام).

وقال وزير الطاقة والبنية التحتية سهيل المزروعي: “تواصل دولة الإمارات مجدداً تأكيدها المكانة الرائدة التي تتبوؤها كمركز بحري عالمي من خلال فوزها بانتخابات مجلس المنظمة البحرية الدولية للمرة الثالثة على التوالي، الأمر الذي يعزز الدور النشط”.

وأضاف المزروعي: “تدرك جميع دول العالم الجهود التي تبذلها دولة الإمارات في القطاع البحري، وحتى بعد انتخابنا لعضوية مجلس المنظمة البحرية الدولية في 2017، حققنا إنجازات كبرى في القطاع البحري على المستوى المحلي، مع التركيز على تلبية الاحتياجات البحرية الإقليمية والعالمية”.

وأشار إلى أن هذه الجهود تكللت اليوم بإعادة انتخاب الإمارات لمجلس المنظمة البحرية الدولية للمرة الثالثة توالياً.

وتعد المنظمة إحدى وكالات الأمم المتحدة المتخصصة والمسؤولة عن تعزيز النقل البحري الآمن والسليم بيئياً، والفعال والمستدام من خلال التعاون بين الدول الأعضاء، وتعد ذات سلطة تشريعية وقراراتها ملزمة لجميع الدول الأعضاء.