خاص – معطيات مثيرة عن إستبدال الدولار القديم.. وحقيقة العمولة!

رغم الايضاحات التي قدمها مصرف لبنان في بيان أمس عن إستبدال الدولار الاميركي القديم والجهة المخولة تحديد مواصفات الأوراق النقدية من الدولار القابلة للتداول والمحددة بـ

Bureau of Engraving and Printing وهي هيئة تابعة لوزارة الخزانة الاميركية، فإن الأزمة لا تزال قائمة حتى الآن، بأنتظار إجراءات صارمة تلزم بعض المصارف والصيارفة وكل المتعاملين بهذه الأوراق النقدية، كما يقول أحد الصرافيين لموقعنا Leb Economy، مشيرا الى الزبائن باتوا يرفضون إستلام هذه الفئات، وعلى هذا الأساس يحجم الصرافيون عن القيام بأي عمليات إستبدال أو صرف لهذه الفئات من العملة الأميركية.

وأشار الى ان هناك وعود جدية بالقيام بإجراء ما يعيد الأمور الى ما كانت عليه في السابق.

وحتى ذلك التاريخ، يكشف هذا الصراف عن إن العمولات التي يتم التحدث عنها لاستبدال هذه الفئات من العملة الأميركية أي بين 10% و20% مبالغ فيها، والصحيح أن العمولة هي نحو 3% فقط.