تجهيز قواعد جديدة للعمل من المنزل مع انتشار أوميكرون في هذا البلد

تعمل حكومة المملكة المتحدة على وضع خطط عمل جديدة من المنزل في محاولة لإبطاء انتشار متغير أوميكرون.

وذكرت صحيفة “التليغراف” أن المسؤولين قاموا بعمل نمذجة للتأثير الاقتصادي للقرار المتوقع بدفع الناس للعمل من المنزل خلال فترة الأعياد.

وتأتي هذه الأخبار وسط غضب متزايد بشأن مزاعم تجاهل موظفي داونينغ ستريت – مجلس الوزراء البريطاني – التوجيهات الحكومية من خلال إقامة حفلة عيد الميلاد العام الماضي.

ويتم النظر في هذه الخطوة بعد أن قال رئيس الوزراء بوريس جونسون، إن هناك مؤشرات مبكرة على أن متغير أوميكرون كان ينتشر بسرعة أكبر من دلتا، وهي السلالة السائدة حالياً.

وقال جونسون إن مراجعة القواعد الحالية ستجرى في أواخر الأسبوع المقبل، وفقاً لما اطلعت عليه “العربية.نت”.

ومن المقرر أن يتم فتح حجوزات الجرعات المعززة اليوم لـ 7 ملايين شخص تتراوح أعمارهم بين 40 وما فوق، حيث تم خفض المدى الزمني بين الجرعات من 6 أشهر إلى 3 أشهر.

وفي غضون ذلك، هناك غضب متزايد بعد أن أظهرت لقطات مسربة مساعدي رئيس الوزراء وهم يمزحون حول تجمع احتفالي في داونينغ ستريت في عيد الميلاد الماضي.

ومن المقرر أن يستجوب زعيم حزب المحافظين رئيس الوزراء اليوم الأربعاء، للأسبوع الثاني على التوالي حول ما حدث في داونينغ ستريت في 18 ديسمبر من العام الماضي.

 المصدر: العربية