افتتاح طريق “الربع الخالي” بين السعودية وعُمان أمام حركة المرور

افتتحت المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان، اليوم الأربعاء، الطريق البري الرابط بينهما، أمام حركة النقل بشكل رسمي.

ويمتد لـ 725 كيلومتر في صحراء الربع الخالي، ومن المتوقع أن يسهم في تسهيل حركة التجارة والتنقل بين البلدين.

ويأتي تشغيل الطريق في ظل سعي البلدين لتحقيق مزيد من الترابط الاقتصادي خلال الفترة المقبلة.

وجاء الافتتاح بعد زيارة مهمة أجراها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى السلطنة، وشهدت توقيع وتفعيل العديد من الاتفاقيات بين البلدين.

ويمر الجزء الأكبر من الطريق، الذي يخترق واحدة من أصعب المناطق في العالم من حيث التضاريس، سيما في منطقة “الربع الخالي”، عبر السعودية.

وسيسهم الطريق في زيادة حجم التبادل التجاري وتسهيل حركة التنقل، ودعم قطاعات النقل والسياحة الاستثمارية بين البلدين، بحسب مركز التواصل الحكومي في السعودية.

ويعتبر الطريق واحداً من أهم المشاريع التي تعزز خطط الترابط بين البلدين، اللذين وسعا من خطواتهما المشتركة خلال الفترة الماضية.

وقال مركز التواصل الحكومي السعودي إن إجمالي تكلفة إنشاء الطريق وصلت إلى مليار و907 ملايين ريال (510 ملايين دولار).

وخلال لقاء ولي العهد السعودي بسلطان عُمان هيثم بن طارق، يوم الاثنين الماضي، وقع الجانبان 5 مذكرات تفاهم في مجالي التجارة والإعلام.

كما تم توقيع مذكرتي تفاهم تتعلقان بتعزيز التعاون بين البلدين في المجالات التجارية، والتقييس والمواصفات، والجودة والقياس، والمعايرة والمختبرات، بحسب وكالة واس السعودية الرسمية.

المصدر: الخليج اونلاين