أعلن المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي مساء الاثنين أنّه يجدّد “ثقته الكاملة” بمديرته العامة كريستالينا غورغييفا، في قرار يعني احتفاظها بمنصبها على الرّغم من الاتّهامات التي وجّهت إليها بارتكاب مخالفات.
وقالت المؤسسة النقدية العالمية في بيان إنّ مجلس إدارتها خلص إلى أنّ المعلومات التي ظهرت خلال التحقيق لم تثبت قيام الاقتصادية البلغارية بأيّ “دور غير مناسب”.
وسارعت غورغييفا إلى الترحيب بقرار المجلس التنفيذي، مجدّدة التأكيد على أنّ الاتّهامات الموجّهة إليها “لا أساس لها”.

جريدة الاتحاد – أبوظبي