وزيرة التجارة والصناعة المصرية لـ «الاتحاد»: الإمارات أكبر مستثمر في مصر

أكدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة في مصر، حرص الحكومة المصرية على تقديم مشاركة متميزة بفعاليات إكسبو 2020 دبي، تعكس الحضارة المصرية العريقة ورؤية مصر لتطور الحاضر واستشراف المستقبل، مشيدة بنجاح الإمارات في تنظيم الحدث العالمي الضخم بمشاركة 192 دولة، رغم التحديات التي فرضتها الجائحة، وقدرتها على جمع العالم مجدداً.
وأوضحت معاليها، في حوار مع «الاتحاد» على هامش زيارتها دبي لافتتاح الجناح المصري في معرض إكسبو 2020، أن المشاركة المصرية تهدف إلى تسليط الضوء على مساهمة الدولة المصرية في منظومة التنمية العالمية وبناء مستقبل واعد يحقق فرص استثمار وتنمية مستدامة في إطار رؤية مصر2030، إلى جانب التركيز على مصر المستقبل وأهم الفرص المتاحة أمام المستثمرين في  القطاعات كافة.

وقالت معاليها، إن الجناح المصري يحظى منذ افتتاح المعرض بإقبال لافت من الزوار، لما يتضمنه من إبهار في التصميمات والمحتوى، وبما يعكس الهوية المصرية، مشيرة إلى مصر تعوّل على مشاركتها بجناح متميز في هذا المحفل المهم، وتستهدف أن يكون الجناح المصري من أبرز وأهم الأجنحة ذات الإقبال الكبير في الإكسبو، وذلك بفضل ما تتمتع به مصر بحضارة عريقة ومكانة راسخة في المنطقة، فضلاً عن حركة التنمية المستدامة التي خاضت مصر غمارها على مدار السنوات القليلة الماضية، وكذا بالرسالة المتضمنة من خلال الحكاية التي يحكيها الجناح عن مصر من خلال شعار «عراقة تعزز المستقبل» لتأخذ الزائر في رحلة عبر الزمن بين حضارة الماضي وإنجازات الحاضر ورؤية المستقبل.

مصر  الفرص
وفيما يتعلق باختيار مصر لأن يكون موقع جناحها في منطقة الفرص إحدى المناطق الثلاث الرئيسة لموقع إكسبو، والتي تشمل كذلك منطقتي الاستدامة والتنقل، قالت جامع، إن موقع  الجناح يعكس أهمية مصر كمركز لتلاقي الفرص لما تتميز به من الخبرات والحضارة المصرية، وما تنفرد به الشخصية المصرية من سمات متميزة عبر التاريخ، حيث تتمثل فلسفة مصر من المشاركة في هذا الحدث في مفهوم التكامل مع العالم لتحقيق مستقبل أفضل، من خلال مبادراتها التنموية العملاقة في كافة مناحي الحياة.
وأوضحت أن الجناح المصري يعد أحد أهم الأجنحة المشاركة بالإكسبو، حيث يقع بجوار جناح دولة الإمارات العربية المتحدة وهو ما يعكس العلاقات الاستراتيجية والأخوية التي تربط البلدين الشقيقين، حيث تعكس المشاركة المتميزة حرص مصر على إنجاح هذه الدورة.

وجهة استثمارية واعدة
وقالت وزيرة التجارة والصناعة في مصر، إنه بالإضافة إلى التجارب العديدة التي يزخر بها الزائر للجناح المصري، والتي يتنقل خلالها بين الحضارة والعراقة والحاضر والمستقبل، يقدم الجناح كذلك مصر وجهة استثمارية متميزة بالمنطقة، لما تتمتع به من مشروعات قومية ضخمة في البنية التحتية وإجراءات لجذب الاستثمارات الأجنبية ومدن ذكية ومناطق صناعية. إلى جانب المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

المشاركة في 100 فعالية
وقالت جامع، إن مصر تخطط للمشاركة بعدد من الأحداث والفعاليات الدولية تتجاوز الـ 100 فعالية خلال مدة المعرض الممتدة لستة أشهر، وتضم الموضوعات الخاصة بالمدن والتطوير العمراني، والسياحة، والتنمية المستدامة، والصحة، والزراعة، وتحسين مستوى المعيشة، والمرأة والشباب.

فرصة ذهبية
وأضافت معاليها أن إقامة معرض إكسبو لأول مرة بدولة عربية، يمثل فرصة ذهبية لعرض مساهمات الدولة المصرية في منظومة التنمية العالمية وبناء مستقبل واعد يحقق فرص استثمار وتنمية مستدامة في إطار رؤية مصر 2030، مؤكدة حرص الحكومة المصرية على إنجاح المشاركة، وإظهار الجناح المصري بالصورة التي تتناسب مع مكانة مصر، باعتبارها أحد أهم المقاصد السياحية والأثرية العالمية، مشيرة إلى أن هذا الحدث الدولي يمثل كذلك فرصة لاستعراض المقومات السياحية والأثرية والتراثية المصرية أمام العالم، وهو الأمر الذي يسهم في دعم جهود الوزارة لجذب المزيد من السائحين  الوافدين لمصر خلال الفترة المقبلة.
علاقات تاريخية
وفيما يتعلق بالعلاقات الاقتصادية والتجارية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية، قالت جامع، إن  مصر والإمارات ترتبطان بعلاقات ثنائية استراتيجية تستند إلى أرضية صلبة من العلاقات التاريخية المتميزة، حيث تولي القيادة السياسية المصرية اهتماماً كبيراً لتعزيز كافة أوجه التعاون بين مصر ودولة الإمارات الشقيقة في مختلف المجالات لا سيما المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية، خاصة أن الإمارات تعد أكبر مستثمر في مصر على الصعيد العالمي، كما أن الحكومة المصرية حريصة على فتح أسواق ومجالات عمل جديدة بين البلدين، خصوصاً أن هناك فرصة كبيرة للتعاون الاستثماري المشترك بين مصر والإمارات.

1.6 مليار دولار التبادل التجاري
وأشارت إلى سعي البلدين خلال المرحلة الحالية لتفعيل العمل المشترك لزيادة معدلات التبادل التجاري بين البلدين، وتقديم كافة التسهيلات المتعلقة بتيسير حركة التبادل التجاري بين البلدين، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين مصر والإمارات العربية المتحدة خلال النصف الأول من العام الجاري نحو مليار و596 مليون دولار.

مقتنيات متميزة
تشارك مصر في إكسبو 2020 دبي بجناح مميز، ويقع في منطقة الفرص، وصممه المهندس المعماري، حازم حمادة، ويمتد على مساحة ألف متر مربع، وفقاً للموقع الرسمي للجناح.
ويحتوي الجناح مقتنيات فريدة غير مسبوقة في تاريخ معارض إكسبو، وعلى رأسها التابوت الأثري للكاهن بسماتيك، والذي يسرد العقيدة والمبادئ المصرية القديمة التي صنعت حضارة مصر العريقة، وكذا عدد من المستنسخات الفرعونية، والتي تلعب دوراً كبيراً في جذب الزوار خلال فترة انعقاد إكسبو.
كما يقدم الجناح عرضاً شائقاً لكافة التطورات التي تشهدها مصر حالياً والإنجازات التي تحققت وبصفة خاصة في مجالات الصناعة والبنية التحتية والمدن الذكية والمشروعات القومية، وذلك عبر شاشات تفاعلية بأعلى التقنيات والتكنولوجيا لتعكس مدى التقدم الذي تشهده مصر في  مناحي الحياة كافة.

قصة مصر
يعرض الجناح قصة مصر وتاريخها بكافة مراحله من الماضي إلى الحاضر والمستقبل، عبر شاشات عرض ذكية تقدم حكاية مشوقة للزائرين، كما يحتضن الجناح معرضاً خاصاً للنسخ الأثرية والحرف المصرية القديمة.
ويتضمن الجناح جزءاً يحكي عن المشروعات العملاقة في مصر مثل قناة السويس والمدن الذكية، بجانب جزء للتعريف بالمقاصد السياحية المصرية، وفقاً لموقع الجناح الرسمي.
ويمنح الجناح الفرصة للزائرين لاستكشاف الإنجازات الماضية والحالية من خلال جولة رقمية وتجربة ثلاثية الأبعاد للسفر عبر آلة الزمن إلى تاريخ مصر القديم.
ويضم الجناح «عين على مصر» وهي رحلة افتراضية عبر التليسكوب تأخذك في جولة مصورة لأبرز الأماكن التاريخية في مصر والمنتجعات السياحية الشهيرة.

  • جريدة الاتحاد – أبوظبي
    حوار – مصطفى عبد العظيم