«الرئيسي» يستمر بالصعود ويستحوذ على ثلثي سيولة السوق

تباين أداء مؤشرات بورصة الكويت في ثاني جلسات شهر أكتوبر والربع الأخير من هذا العام، وسجلت تغيرات متفاوتة، إذ تراجع مؤشر السوق العام بنسبة محدودة جداً كانت بنسبة 0.02 في المئة أي 1.1 نقطة ليبقى على مستوى 6878.42 نقطة بسيولة جيدة ونامية قياساً على جلسة، أمس الأول، أو معدلات الشهر الماضي، إذ ارتفعت إلى 55.7 مليون دينار تداولت كمية أسهم من الأعلى خلال عام تقريباً تجاوزت نصف مليار سهم كانت تحديداً 534.5 مليون سهم عبر 16597 صفقة، وتم تداول 144 سهماً ربح منها 74 سهماً وتراجعت أسعار 53 سهما واستقر 17 سهما دون تغير.

وكان الضغط من السوق الأول، الذي خسر مؤشره نسبة عُشر نقطة مئوية تعادل 7.72 نقاط ليقفل على مستوى 7497.25 نقطة بسيولة متراجعة دون 20 مليون دينار تحديداً 19.6 مليوناً، تداولت 70.4 مليون سهم عبر 3688 صفقة، وارتفعت أسعار 10 أسهم مقابل انخفاض 11 واستقرار 4.

وكان التداول والنشاط من مصلحة السوق الرئيسي الذي نما مؤشره بنسبة ربع نقطة مئوية أي 14.34 نقطة ليقفل على مستوى 5662.7 نقطة بسيولة مرتفعة ناهزت ثلثي سيولة السوق الإجمالية، وبلغت 36.1 مليون دينار تداولت عدد أسهم قياسي أيضاً بلغ 464 مليون سهم عبر 12909 صفقات، وتم تداول 119 سهماً ربح منها 64 وخسر 42 واستقر 13 دون تغير.

وارتفعت وتيرة تعاملات الأسهم الصغيرة بشكل كبير وأعادت إلى الأذهان تعاملات أبريل ومايو الماضيين والذي حققت خلالهما بعض الأسهم التي أعلنت نتائج فصلية جيدة للربع الأول نمواً كبيراً زاد على 100 في المئة في بعضها، وابتدأ هذا الشهر بنمو كبير للنشاط وتركز السيولة على تعاملات أسهم صغيرة أو أسهم كبرت وأصبحت متوسطة سعرياً وبشكل شبه جماعي خلال جلستين.

وتصدر النشاط أمس، آن وصكوك إضافة إلى عقارات الكويت الذي مازال يتصدر تعاملات السوق الأول وبسيولة عالية جداً، ولحقت بها أسهم الأولى مستفيدة من خبر إدراج الصفاة مرة أخرى الاثنين القادم كذلك البيت وجي إف إتش وعربية عقارية وكلها باللون الأخضر بينما تراجع سهم رمال بقوة أمس، وارتفعت أسهم الخصوصية ووطنية دق بقوة.

وانتعشت أسهم الامتياز والسلام والساحل ووثاق ومستثمرون ومزايا وصلبوخ وسنرجي وتجارة ومعدات والعديد من الأسهم الصغيرة.

جريدة الجريدة – الكويت
كتب الخبر: علي العنزي