4.4 % نمو موجودات بنك وربة الكويتي لتصل إلى 3.5 مليارات دينار

تناول تقرير الشال نتائج بنك وربة للنصف الأول من العام الحالي، وأظهرت تحقيقه أرباحاً (بعد خصم الضرائب) بلغت نحو 6 ملايين دينار، مقارنة بخسائر بنحو 14.9 مليون دينار للفترة ذاتها من عام 2020، أي بارتفاع مقداره 20.9 مليوناً أو ما نسبته 140.7 في المئة.

ويعود السبب في ذلك، إلى ارتفاع الربح التشغيلي للبنك (قبل خصم المخصصات) بنحو 13.1 مليوناً، أو بنسبة 98.7 في المئة، إضافة إلى انخفاض جملة المخصصات بنحو 8.1 ملايين دينار أو بنسبة 28.9 في المئة.

في التفاصيل، ارتفع إجمالي الإيرادات التشغيلية للبنك بنحو 14.1 مليون دينار أو نحو 53.6 في المئة وصولاً إلى نحو 40.3 مليوناً، مقارنة مع نحو 26.2 مليوناً للفترة نفسها من عام 2020.

وتحقق ذلك نتيجة ارتفاع معظم بنود الإيرادات التشغيلية، أهمها بند صافي إيرادات استثمار الذي ارتفع بقيمة 9.6 ملايين دينار وبنسبة 234.4 في المئة، وارتفع أيضاً، بند صافي إيرادات التمويل بنحو 1.6 مليون دينار أو بنحو 7.1 في المئة، وصولاً إلى نحو 23.4 مليوناً، مقارنة مع نحو 21.8 مليون دينار.

وارتفع إجمالي المصروفات التشغيلية بنحو 975 ألف دينار، أو مانسبته 7.5 في المئة، وصولاً إلى نحو 13.96 مليون دينار، مقارنة مع نحو 12.98 مليوناً، وشمل الارتفاع معظم بنود المصروفات التشغيلية.

وأضاف التقرير: بلغت نسبة إجمالي المصروفات التشغيلية إلى إجمالي الإيرادات التشغيلية نحو 34.6 في المئة بعد أن كانت نحو 49.5 في المئة، وانخفضت جملة المخصصات بنحو 8.1 ملايين دينار، أو بنسبة 28.9 في المئة كما أسلفنا، لتبلغ نحو 20 مليوناً، مقارنة بالفترة نفسها من العام الفائت عندما بلغت نحو 28.1 مليوناً، وهذا يفسر ارتفاع هامش صافي الربح إلى نحو 15 في المئة للأشهر الستة الأولى من العام الحالي، مقارنة بنحو -56.7 في المئة للفترة نفسها من العام السابق.

وتشير البيانات المالية للبنك إلى أن إجمالي الموجودات سجل ارتفاعاً بلغ قدره 70.5 مليون دينار، ونسبته 2 في المئة ليصل إلى نحو 3.546 مليارات دينار مقابل 3.475 ‏مليارات، في نهاية عام 2020، في حين بلغ ارتفاع إجمالي الموجودات نحو 149.8 مليوناً، أو ما نسبته 4.4 في المئة عند المقارنة بالفترة نفسها من عام 2020 حين بلغ 3.396 مليارات.

وارتفع بند إيداعات لدى البنوك وبنك الكويت المركزي بقيمة 23.6 مليون دينار، وبنسبة 6.6 في المئة، ليصل إلى 381.5 مليوناً، (10.8 في المئة من إجمالي الموجودات) مقابل 357.9 مليوناً، (10.3 في المئة من إجمالي الموجودات) في نهاية عام 2020، وارتفع بنحو 42.2 مليوناً، أو بنحو 12.5 في المئة مقارنة مع 339.2 مليوناً، (10 في المئة من إجمالي الموجودات) للنصف الأول من العام الماضي.

وسجل بند (مدينو التمويل) انخفاضاً بنحو 16.4 مليون دينار، أي نحو 0.7 في المئة، وصولاً إلى نحو 2.481 مليار، (70 في المئة من إجمالي الموجودات) مقارنة بنحو 2.497 مليار (71.9 في المئة من إجمالي الموجودات) في نهاية عام 2020، بينما ارتفع بنحو 3.8 في المئة أو نحو 90.3 مليوناً، مقارنة بنحو 2.391 مليار، (70.4 في المئة من إجمالي الموجودات) في الفترة نفسها من عام 2020، وبلغت نسبة إجمالي مدينو تمويل إلى إجمالي الودائع نحو 85.2 في المئة مقارنة بنحو 85.7 في المئة.

وتشير الأرقام إلى أن مطلوبات البنك (من غير احتساب إجمالي حقوق الملكية) قد سجلت ارتفاعاً بلغت قيمته 75.9 مليون دينار، أي ما نسبته 2.4 في المئة، لتصل إلى نحو 3.271 مليارات دينار، مقارنة بنحو 3.195 مليارات، بنهاية عام 2020، وحققت ارتفاعاً بنحو 133.8 مليوناً، أي بنسبة نمو 4.3 في المئة، عند المقارنة بما كان عليه ذلك الإجمالي في نهاية الفترة نفسها من العام الفائت عندما بلغ آنذاك نحو 3.137 مليارات، وبلغت نسبة إجمالي المطلوبات إلى إجمالي الموجودات نحو 92.3 في المئة بعد أن كانت نحو 92.4 في المئة.

وتشير نتائج تحليل البيانات المالية المحسوبة على أساس سنوي إلى أن جميع مؤشرات ربحية البنك سجلت ارتفاعاً مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2020، إذ ارتفع مؤشر العائد على معدل حقوق المساهمين الخاص للبنك (‏ROE‏) إلى نحو 6 في المئة مقارنة بنحو -14.9 في المئة

وارتفع مؤشر العائد على معدل رأسمال البنك (‏ROC‏) إلى نحو 7.7 في المئة مقارنة بنحو -19.4 في المئة.

وارتفع مؤشر العائد على معدل موجودات البنك (‏ROA‏) إلى نحو 0.3 في المئة مقارنة بنحو -0.9 في المئة.

وارتفعت كذلك ربحية السهم (‏EPS‏) ‏حين بلغت 2.28 فلس مقارنة بنحو -11.03 فلساً، وبلغ مؤشر مضاعف السعر/ القيمة الدفترية (P/B) نحو 2.0 ضعف مقارنة بنحو 1.8 ضعف.

 

جريدة الجريدة – الكويت