البرميل الكويتي ينخفض 1.63 دولار

انخفض سعر برميل النفط الكويتي 1.63 دولار ليبلغ 78.06 دولارا للبرميل في تداولات أمس الأول مقابل 79.69 دولارا في تداولات الثلاثاء وفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية.

وتباين أداء أسعار النفط أمس، إذ انحسرت عمليات بيع كانت تلقت دفعة من زيادة غير متوقعة في مخزونات الخام بالولايات المتحدة، فيما يتوقع محللون احتمال ألا يلبي المعروض الطلب الذي يتعافى.

ونزل خام برنت ثمانية سنتات إلى 78.56 دولارا للبرميل بحلول الساعة 0615 بتوقيت غرينتش، بعد أن تراجع 0.6 بالمئة أمس الاول. وارتفع الخام الأميركي 11 سنتا إلى 74.94 دولارا للبرميل بعد أن نزل أيضا 0.6 بالمئة في الجلسة السابقة.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية أمس الأول إن مخزونات النفط والوقود في الولايات المتحدة زادت الأسبوع الماضي.

وارتفعت مخزونات الخام 4.6 ملايين برميل في الأسبوع المنتهي في 24 سبتمبر إلى 418.5 مليونا، وفقا لما كشفته بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية مقارنة بتوقعات المحللين في استطلاع أجرته «رويترز» لانخفاض 1.7 مليون برميل.

وارتفع الخامان القياسيان في وقت سابق من الجلسة، عقب يومين من الخسائر، فيما يتطلع المراهنون على ارتفاع النفط للحاجز القادم الذي سيخترقه السعر بعد أن ارتفع برنت فوق 80 دولارا للمرة الأولى في ثلاث سنوات الثلاثاء.

وتتوقع «سيتي غروب» أن تسجل حسابات النفط عجزا 1.5 مليون برميل يوميا في المتوسط على مدى الأشهر الستة القادمة، حتى مع استمرار زيادة الإمدادات.

وفي الأسبوع القادم، من المتوقع أن تُبقي منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء بينهم روسيا، المجموعة المعروفة باسم «أوبك+»، على اتفاق لإضافة 400 ألف برميل يوميا إلى إنتاجهم في نوفمبر.

ويأتي ارتفاع المخزونات الأميركية في الوقت الذي يعود الإنتاج في خليج المكسيك بالولايات المتحدة إلى قرب المستويات التي سجلها قبل الإعصار «أيدا» قبل نحو شهر. وزاد الإنتاج إلى 11.1 مليون برميل يوميا الأسبوع الماضي، لكن شركات الحفر الأميركية لم تسارع بشكل كبير لفتح صنابير النفط بعد أن تعرضت لانتقادات من المساهمين بسبب توسع سريع وفضفاض في السابق.

جريدة الجريدة – الكويت