الخطوط الجوية الكويتية : مركز التحكم المتكامل بالعمليات همزة وصل لكل القطاعات

يعد مركز التحكم المتكامل بالعمليات (IOCC) في شركة الخطوط الجوية الكويتية أحد أهم القطاعات الحيوية في الشركة، إذ يتولى عملية الربط بين الدوائر التشغيلية والمعنية في كل ما يخص عمليات الشركة سواء داخل الكويت أو خارجها، إضافة إلى تنظيم حركة سير الطائرات.

كما يعنى المركز بالاهتمام بكل تفاصيل إجراءات الرحلة بداية من إقلاعها مروراً بخط سيرها ووصولها إلى وجهتها حتى عودتها إلى أرض الوطن، بالتنسيق والمتابعة مع السلطات المحلية والمحطات الخارجية وكل الجهات المعنية على مدار الـ 24 ساعة.

وتولي الخطوط الكويتية اهتماماً كبيراً بمركز (IOCC) لما له من دور حيوي وفعّال وبارز في عمليات التشغيل تتضمن عدة أمور أبرزها وأهمها سلامة وأمن الطائرة والركاب وجاهزية واحتياجات الطائرة من وقود وصيانة كاملة لها قبل الاقلاع ومقدار الحمولة داخلها إضافة إلى تقييم حالات الطقس في المسار الذي ستسلكه الطائرة ومدة الرحلة.

وبهذا الصدد، قال مدير دائرة العلاقات العامة والإعلام في الشركة فايز العنزي، إن مركز التحكم يعتبر القلب النابض للخطوط الكويتية، إذ يتولى التحكم بجميع العمليات الخاصة بالرحلات الجوية وتوجيهها بالشكل المناسب والأمثل عبر تجهيز الخطة الجوية لخط سير الرحلة وتفاصيلها قبل الاقلاع وأثناء الرحلة وعند الوصول، ويضع المركز ضمن أولوياته متابعة إجراءات الرحلة الفنية والتقنية بشكل كامل وضمان سلامة وأمن الطائرات والركاب الكرام.

وأضاف العنزي أن المركز يسعى كذلك من خلال الخطط التي يضعها إلى تنفيذ عدة عوامل مهمة في مقدمتها تقليل تكلفة الرحلة والتوفير على الخطوط الكويتية كاختيار مسارات مختصرة لاتجاه الرحلة ما يقلل استهلاك الوقود ومدة الرحلة، إضافة إلى ذلك، الحفاظ على مركز الخطوط الكويتية إقليمياً وعالمياً في انضباط مواعيد إقلاع ووصول الطائرات إذ حققت الشركة في ديسمبر 2019 مراكز متقدمة بين شركات الطيران حول العالم وفي الشرق الاوسط في انضباط المواعيد وفقاً لتقييم شركة OAG البريطانية.

واوضح أن المركز يستخدم آلية معينة في تحسين وتطوير بيئة العمل من خلال تقنية حديثة ومتطورة هي الـ IFM التي تتولى تلقائياً إرسال أي تغيرات أو تطورات تحدث على خط سير الرحلة للطيارين وقراءة حالة الطقس دون التدخل البشري، وهذه التقنية تعد إحدى مميزات مركز التحكم بالعمليات الذي دائماً يسعى جاهداً لاستخدام اساليب وحلول تواكب المعايير الفنية والتقنية في قطاع الطيران.

وأشار إلى أن مركز التحكم المتكامل بالعمليات يندرج به ثلاثة أقسام، هي قسم الترحيل الجوي وقسم حركة الطائرات وقسم تخطيط الرحلات، وتقوم تلك الأقسام بعمل متكامل ومحوري في التخطيط والتنظيم للرحلات وتلبية احتياجاتها واتخاذ القرارات السليمة التي تجنب الوقوع في المخاطر وتصب في مصلحة العمل.

وذكر العنزي أن المركز تديره كوادر وطنية أثبتت كفاءتها وإخلاصها بالعمل داخل جدران الناقل الوطني والذين يمتلكون شهادات ورخصاً موثقة حتى يستطيعوا مزاولة مهنتهم قانونياً، مشيراً إلى أن المركز يولي اهتماماً كبيراً بتأهيل وتدريب العنصر البشري وخصوصاً الكوادر الوطنية دورياً بما يتواكب مع المتطلبات العالمية لقطاع الطيران.

وأشار إلى أن الخطوط الكويتية اهتمت دائماً بجميع قطاعاتها التشغيلية والمساندة لتكون بمصاف شركات الطيران وتحتل مراكز متقدمة دائماً بين الشركات الأخرى في قطاع النقل الجوي التجاري ولأنها الناقل الوطني للكويت تحرص الشركة على تقديم خدمات ممتازة وآمنة لعملائها الكرام.

جريدة الجريدة – الكويت