أعلنت مجموعة موانئ أبوظبي أمس، أن عدد الرخص التي تم إصدارها للشركات العاملة في مجال الإنشاءات ومواد البناء في قطاع المدن الصناعية والمنطقة الحرة التابع لها وصل في أغسطس 2021 إلى 281 رخصة لشركات تشغل مساحة تزيد على 12.765.938 متراً مربعاً.
ويعد قطاع الإنشاءات من القطاعات الحيوية في اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة إذ بلغت القيمة الإجمالية للسوق في عام 2020 نحو 372.62 مليار درهم «101.45 مليار دولار».

وتشير التحليلات الاقتصادية إلى أن هذا القطاع قد وصل إلى مرحلة متقدمة من النضج في الدولة، ومن المتوقع أن تصل قيمته إلى 490.45 مليار درهم «133.53 مليار دولار» بحلول عام 2026 أي بزيادة سنوية تقدر بنحو 4.69% خلال الفترة ما بين 2021-2026. 

وأشار عبدالله الهاملي، رئيس قطاع المناطق الصناعية والمنطقة الحرة – مجموعة موانئ أبوظبي إلى الانتعاش الكبير الذي شهده قطاع مواد البناء في إمارة أبوظبي بفضل الحوافز المستمرة التي تقدمها الحكومة، تماشياً مع رؤية القيادة الحكيمة الرامية إلى تعزيز هذا القطاع وتطويره.
وقال: «تواصل الإمارة استقطاب المزيد من الشركات التي تتطلع إلى الاستفادة من الفرص المتاحة في هذا القطاع المتنامي، واستهداف المزيد من الأسواق محلياً وإقليمياً».
من جانبه قال محمد الخضر الأحمد، الرئيس التنفيذي للشركة المتخصصة للمناطق الاقتصادية «زونزكورب»: «لقد أظهرت الشركات العاملة في قطاع الإنشاءات ومواد البناء اهتماماً متزايداً بالموقع الاستراتيجي لمناطقنا الصناعية في مدينتي أبوظبي والعين، وكيفية الاستفادة منه في تلبية متطلبات قطاع التطوير العقاري دائم النمو في المنطقة».