بنك بوبيان يكرّم عدداً من موظفيه لحصولهم على الماجستير في إدارة الأعمال من GUST

في إطار دعمه المتواصل لموظفيه وموارده البشرية، احتفل بنك «بوبيان» بتخرج 3 من موظفيه وحصولهم على درجة الماجستير في إدارة الأعمال، بالتعاون مع جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا (GUST)، ضمن برنامج التعاون المشترك الذي أطلقه البنك قبل أكثر من 9 سنوات.

وفي هذا السياق، صرح المدير التنفيذي في مجموعة الموارد البشرية في «بوبيان» خالد الرحماني «خلال الفترة السابقة التي شهدناها من آثار سلبية لجائحة «كورونا»، استطعنا في البنك مواجهتها خارجياً وداخلياً في كل المجالات والجوانب، وعلى رأسها البرامج التدريبية وبرامج التطوير الوظيفي لمواردنا البشرية التي جرت افتراضياً على أكمل وجه دون أي صعوبات».

وأضاف «خلال الربع الأول من العام الحالي استطاع 3 من موظفينا الحصول على درجة الماجستير في إدارة الأعمال، التي تم من خلالها تأهيلهم وصقل مهاراتهم الوظيفية، ومواكبة أحدث التطورات الإدارية والتكنولوجية والمالية، تماشياً مع توجهات البنك وحرصه على تشجيع الابتكار والإبداع، مما ينعكس إيجاباً على خدمة العملاء».

ونوه الرحماني إلى أن أكثر من 100 موظف وموظفة من عائلة «بوبيان» حصلوا على درجة الماجستير منذ عام 2012 حتى الآن من جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا من خلال البرنامج الذي تنفذه أكاديمية إتقان التابعة للبنك منذ 9 سنوات حتى الآن دعماً للموارد البشرية في برنامج فريد من نوعه، يتم انتقاء الكفاءات الكويتية في البنك لدعمها وتطوير مهاراتها الوظيفية والإدارية في مجال العمل المصرفي.

وأكد أن التطور والنمو الذي حققه البنك في السنوات الأخيرة إنما يرجع إلى موارد البنك البشرية، التي تعتبر الركيزة الأساسية في كل ما تحقق لـ»بوبيان»، ونسعى دائما لتأكيد صورته كبنك شاب حديث مواكب للتطورات العالمية والإقليمية من خلال قياداته الكويتية.

من ناحية أخرى، قال الرحماني إن أبرز ما يميز برنامج الماجستير في «بوبيان» أنه بالإضافة إلى رعاية البرنامج من الناحية المالية والاستثمار في مواردنا البشرية، فإنه يوفر بيئة العمل المناسبة لتشجيع الموظفين على توظيف المهارات والخبرات الدراسية الجديدة داخل أقسام وإدارات البنك المختلفة، للمساعدة على تحسين بيئة العمل داخل مجموعة «بوبيان» مساهمة من إدارة البنك في دعم هذا البرنامج الفريد من نوعه على مستوى الكويت والمنطقة.

واستطاع «بوبيان» أن يحافظ خلال السنوات الأخيرة على أعلى نسبة من الموارد البشرية الوطنية، التي تعمل لدى القطاع الخاص، حيث تزيد نسبة العمالة الوطنية الكويتية في البنك عن 77.6 في المئة من إجمالي العمالة.

وتقدم أكاديمية «إتقان» فرصاً تدريبية على مدار العام لجميع موظفي البنك في العديد من المجالات والبرامج التدريبية المتخصصة في العمل المصرفي مثل القيادة والإدارة المالية، وتحليل البيانات المالية، وإدارة المخاطر، وإدارة الأعمال، ومهارات الاتصال، وتطوير الموارد البشرية وإدارة الثروات، وبرامج متقدمة ومميزة في خدمة العملاء، والاحتراف في مجال البيع للمنتجات المصرفية ممثلة في أكاديمية المبيعات المباشرة، بالإضافة إلى البرنامج التعريفي لجميع المعينين الجدد، مما يساعدهم على الانخراط في أعمالهم وإتقانها على أكمل وجه.

جريدة الجريدة – الكويت