دولة أوروبية تعلن رسمياً أنها بحاجة لـ 400 ألف مهاجر سنوياً

قال رئيس الوكالة الاتحادية للتوظيف في ألمانيا، ديتليف شيل، في تصريحات نشرت الثلاثاء إن ألمانيا تحتاج إلى نحو 400 ألف مهاجر ماهر سنويا لتعويض النقص في اليد العاملة.

وأضاف شيل، لصحيفة “زود دويتشه” اليومية أنه “بالنسبة لي الأمر لا يتعلق باللجوء بل بالهجرة المستهدفة لسد الثغرات في سوق العمل”.

وقال إنه سيكون هناك نقص في العمال المهرة في كل مكان، “من موظفي الرعاية وتكييف الهواء إلى أخصائيي اللوجستيات والأكاديميين”.

ورفض شيل إمكانية مقاومة الهجرة كحل لقضايا العمل، مضيفا: “يمكنكم الوقوف والقول، نحن لا نريد أجانب، لكن ذلك لن ينجح، الحقيقة هي أن العمال في ألمانيا ينفدون”.

وقال إنه بسبب التطورات الديموغرافية، سينخفض عدد العمال المحتملين فى سن الاحتراف التقليدي بمقدار 150 ألفا تقريبا هذا العام، “وسيكون الأمر أكثر دراماتيكية في السنوات القليلة المقبلة”.ووصف شيل نقص العمالة بأنه قضية رئيسية تتطلب حلا، ويتعين على الحكومة القادمة معالجتها بعد الانتخابات الاتحادية في ألمانيا الشهر القادم.