200% النمو السنوي لأرباح الشركات الخليجية في الربع الثاني

قال تقرير صادر عن شركة «كامكو إنفست»، إن استئناف النشاط الاقتصادي في دول مجلس التعاون الخليجي انعكس بشكل شامل تقريباً على أرباح الشركات المحققة في الربع الثاني من عام 2021، إذ تجاوزت الأرباح الإجمالية خلال هذا الربع مستويات ما قبل الجائحة وبنسبة 200% لتصل إلى 45.0 مليار دولار، خلال الربع الثاني من عام 2021 مقابل 14.2 ملياراً خلال الربع الثاني من عام 2020.

وكان نمو الأرباح على أساس ربع سنوي جيداً أيضاً بنسبة 17.6 في المئة، إذ سجلت معظم القطاعات نمواً مقارنة بالعام الماضي. وسجلت الشركات السعودية أكبر زيادة مطلقة في الأرباح التي ارتفعت بمقدار 26.5 مليار دولار أو ما يعادل نسبة 356.6 في المئة على أساس سنوي لتصل إلى 33.9 ملياراً في الربع الثاني من عام 2021.

وارتفع صافي الأرباح الفصلية لـ«أرامكو» السعودية بنسبة 258.3 في المئة على أساس سنوي ليصل إلى 24.2 مليار دولار على خلفية ارتفاع أسعار النفط والسلع الأساسية الأخرى على مستوى العالم خلال هذا الربع.

كما تضاعفت الأرباح الفصلية للشركات المدرجة في بورصة الكويت مقابل الانخفاض القياسي، الذي شهدته أرباح العام الماضي، في حين ارتفعت أرباح الشركات المدرجة في بورصة أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 49 في المئة.

وسجلت الشركات العمانية أقل معدل نمو في الأرباح على أساس سنوي خلال هذا الربع بنسبة 22.3 في المئة لتصل إلى 0.52 مليار دولار.

وعلى صعيد أداء القطاعات المختلفة، جاءت أسهم قطاع الطاقة مرة أخرى في الصدارة بتسجيلها نمواً في الأرباح على أساس سنوي، إذ بلغت أرباحها 24.5 مليار دولار أي بنمو بلغ نسبة 267.4 في المئة مقابل 6.7 مليارات في الربع الثاني من عام 2020.

وتضاعفت أرباح قطاع البنوك تقريباً على أساس سنوي لتصل إلى 8.2 مليارات دولار في الربع الثاني من عام 2021.

في حين سجلت شركات قطاع المواد الأساسية أرباحاً بلغت 4.3 مليارات في الربع الثاني من عام 2021 مقابل خسائر صافية قدرها 0.78 مليار دولار في الربع الثاني من عام 2020.

من جهة أخرى، شهدت القطاعات، التي اتسمت بأداء مرن خلال الجائحة تراجعاً في أرباحها على أساس سنوي.

وكان قطاع الاتصالات أحد القطاعات الأربعة التي سجلت انخفاضاً في الأرباح على أساس سنوي، إذ بلغت أرباح القطاع 1.64 مليار دولار في الربع الثاني من عام 2021، بتراجع بلغت نسبته 11.6 في المئة على أساس سنوي وبنسبة 18.6 في المئة على أساس ربع سنوي.

كما سجلت قطاعات التأمين وتجارة التجزئة والأغذية والسلع الأساسية تراجعات هامشية في أرباحها على أساس سنوي في الربع الثاني من العام 2021.

وتزايد صافي الربح المسجل في النصف الأول من عام 2021 بأكثر من الضعف ليصل إلى 83.2 مليار دولار مقابل 41.0 ملياراً في النصف الأول من عام 2020.

وارتفعت الأرباح مجدداً على كل الصعد مقارنة بذروة تفشي الجائحة العام الماضي.

ونمت أرباح الشركات السعودية بنسبة 125 في المئة على أساس سنوي في النصف الأول من عام 2021، إذ سجلت أرامكو نمواً بنسبة 90.7 في المئة في الأرباح.

 

جريدة الجريدة – الكويت