البنك الأهلي المتحد الكويتي : برنامج تدريب للموظفين الجدد

نظم البنك الأهلي المتحد برنامجا تدريبيا تعريفيا متكاملا لموظفيه الجدد استمر طوال يوليو الجاري، بهدف تمكينهم من التعرف على نظم العمل بالبنك وطبيعة عمل مختلف إدارات البنك، والدور الذي تقوم به، فضلا عن تدريبهم على مهارات خدمة العملاء وتقديم شرح مفصل عن المنتجات والخدمات المتميزة التي يقدّمها البنك لعملائه، والتعريف بأسس وقواعد النظام المصرفي المطابق للشريعة الإسلامية.

وبهذه المناسبة، رحب المدير العام للموارد البشرية بالبنك، نقيب أمين، بالموظفين الجدد، معربا أن أمله وثقته بأنهم سيكونون إضافة حقيقية للثروة البشرية التي يفخر بها البنك، ومؤكدا أن البنك يهتم بتطوير مختلف المهارات والمعارف المصرفية التي يحتاج إليها موظفوه، لا سيما في ظل التطورات المتسارعة التي تشهدها الصناعة المصرفية في الوقت الحالي.

وأضاف أمين أن توفير التدريب والإعداد المهني الجيد الذي يتاح لفريق العمل من الموظفين الجدد بالبنك، ليشكّل باكورة انطلاقتهم المهنية في القطاع المصرفي، هو أحد عوامل تفرّد بيئة العمل في “المتحد”، والتي تجعلها الأكثر جذبا للخريجين الجدد الذين يرغبون في العمل ضمن منظومة فريدة تساعدهم على تنمية مهاراتهم وتحقيق طموحاتهم المهنية. وأكد اهتمام البنك باستقطاب أفضل الكوادر المحلية من الشباب، وإيلاء عناية خاصة للبرامج التدريبية باعتبارها جزءا من التزام البنك تجاه التميز والريادة في قطاع الصيرفة الإسلامية من خلال خلق بيئة تفاعلية بين الموظفين والإدارة، بما يمكّنهم من تبادل الخبرات مع بعضهم البعض، إضافة إلى إعداد كفاءات بشرية قادرة على تقديم مستوى استثنائي من الأداء الذي يطمح اليه عملاؤنا، والذي يتناسب مع مكانة البنك الأهلي الفريدة.

يذكر أن إدارة الموارد البشرية تسعى إلى الحفاظ على رؤيتها وتعمل على مواصلة تعزيز مكانة “المتحد” كمكان العمل المفضل بالنسبة للعاملين في القطاع المصرفي، وذلك في إطار الخطة الاستراتيجية الخمسية للبنك.