رعى البنك السعودي – البريطاني (ساب) منتدى الاستثمار المستدام السعودي – البريطاني الذي نظمه مجلس الأعمال السعودي – البريطاني المشترك (SBJBC) الثلاثاء الماضي في العاصمة البريطانية لندن.

وقد جمع المنتدى مجموعة من الوزراء وكبار المسؤولين الحكوميين ورجال الأعمال والمستثمرين من المملكة المتحدة والمملكة العربية السعودية في سلسلة من الخطابات وحلقات النقاش التفاعلية حول دور القطاع المالي في دعم التنمية المستدامة وفرص الاستثمار المشترك وتفعيل التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص.

وتركزت النقاشات حول بحث أفضل السبل لدعم التحول إلى اقتصاد أكثر استدامة والطرق التي يمكن للمملكة المتحدة والمملكة العربية السعودية من خلالها التعاون بشكل بناء لتحقيق أهداف الاستدامة قبل الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ المقرر عقده في مدينة جلاسكو في شهر نوفمبر المقبل. وقالت السيدة لبنى العليان، رئيس مجلس إدارة ساب، في كلمتها الافتتاحية للمنتدى: “لدينا إيمان تام بأن الوقت قد حان للتحاور والعمل بشكل جدي بشأن الاستدامة، وعلينا جميعاً كأفراد ومؤسسات في القطاعين العام والخاص على المستوى العالمي، بذل كل ما بوسعنا لدعم وتشجيع المبادرات الخضراء، وتوحيد الجهود لإطلاق مشاريع التنمية المستدامة لخلق مستقبل واعد للعالم أجمع”. وأضافت: “من جهتنا في البنك السعودي – البريطاني تعد الاستدامة في صميم إستراتيجيتنا الخمسية المعلنة حديثًا، وسنبذل كل ما بوسعنا لتحقيق الريادة في مجال الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية في المملكة والمنطقة ككل، ونركز على القيام بدورنا كمؤسسة مالية عريقة في قيادة التحول للاستدامة. ونحن على استعداد لدعم عملائنا الحاليين والجدد، وأجندة رؤية المملكة 2030، وشركائنا الدوليين في رحلة التحول المستدام الخاصة بهم”.

ومن الجدير بالذكر، جاء تنظيم هذا المنتدى بعد إطلاق مبادرة “السعودية الخضراء” والسعي لجعل المملكة العربية السعودية مركزاً رئيساً للهيدروجين الأخضر، وتطوير الطاقة المتجددة، الأمر الذي يعكس الاهتمام السعودي – البريطاني المشترك لتطوير التقنيات الخضراء المبتكرة وتقليل الانبعاثات الكربونية.