«إيفر غيفن» تغادر المياه المصرية

قال مصدر بقناة السويس اليوم الثلاثاء إن سفينة الحاويات العملاقة «إيفر غيفن» التي سدت مجرى القناة في مارس غادرت المياه المصرية الساعة الرابعة صباحاً بالتوقيت المحلي بعد إجراءات الفحص اللازمة في ميناء بورسعيد.

وأظهرت بيانات «مارين ترافك» لتتبع حركة السفن، «إيفر غيفن» وهي تبحر في مياه البحر المتوسط في اتجاه الشمال من الساحل المصري.

واستأنفت سفينة الحاويات، إحدى أكبر السفن في العالم، رحلتها إلى ميناء روتردام بعد 112 يوماً من جنوحها بالعرض في الجزء الجنوبي من قناة السويس لمدة أسبوع مما تسبب في تعطيل حركة التجارة العالمية.

وتم الإفراج عن السفينة في السابع من يوليو بعد مفاوضات مطولة وتسوية لم يُكشف النقاب عن تفاصيلها بين هيئة قناة السويس وملاك «إيفر غيفن» وشركات التأمين عليها.