محمد الدويلة: دور بارز لـ بيت التمويل الكويتي«بيتك» في تطوير أسواق رأس المال

شارك بيت التمويل الكويتي (بيتك) في الطاولة المستديرة الشرعية الخامسة لمؤسسة إدارة السيولة الإسلامية الدولية تحت عنوان “نحو سوق إعادة شراء (ريبو) فعال متوافق مع أحكام الشريعة: التحديات والبدائل”.

وضم اللقاء مسؤولين ومتحدثين في حلقات نقاش من خبراء الصناعة ذوي الإلمام بموضوع إعادة الشراء، وعلماء الشريعة، والمؤسسات المالية، والمحامين وغيرهم من الممارسين أصحاب الصلة بالموضوع من مختلف الدول.

وتهدف الطاولة المستديرة إلى تسهيل مناقشة القضايا الشرعية المتعلقة بسوق عقود البيع وإعادة شراء الأصول الإسلامية (الريبو)، وتوفير منتدى للممارسين في الصناعة والمحامين وعلماء الشريعة من مختلف المنظمات، لتبادل ومشاركة خبراتهم في تعاملات إعادة الشراء من خلال حلقات النقاش.

وتحدث نائب المدير العام للخزانة في “بيتك” محمد الدويلة، خلال الجلسة التي جاءت بعنوان “تهيئة المشهد: الحاجة إلى سوق الريبو (إعادة الشراء) المتوافق مع الشريعة”، عن تسهيلات الريبو الإسلامي، والتحديات التي تواجه المؤسسات المالية الإسلامية والحاجة إلى سوق ريبو متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية عبر الحدود.

وتناول الدويلة أثناء حديثه في الجلسة الأولى أيضا تجربة مجموعة “بيتك” ودورها في تطوير أسواق رأس المال، من خلال ما توفره من منتجات مالية متوافقة مع الشريعة، وقدم لمحة عامة عن أهمية أداة الريبو أثناء الضغوط التي يتعرض لها السوق كما حدث أثناء جائحة كوفيد 19، مؤكدا ضرورة وجود سوق ريبو متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية يتسم بالقوة والموثوقية من أجل توفير السيولة لسوق التمويل الإسلامي العالمي.

وتمثل هذه المشاركة جزءا من استراتيجية “بيتك” الرامية إلى المشاركة في اللقاءات التي تخدم الصناعة المالية الإسلامية، وتساهم في تطوير وهيكلة خدمات ومنتجات مالية إسلامية مبتكرة، وتبرز في الوقت ذاته دوره الرائد كصانع سوق، وريادته في تحقيق أعلى المعايير المهنية والكفاءة في الأداء للمساهمة في تطوير وتنمية سوق رأس المال الإسلامي.

وتجدر الإشارة إلى أن “بيتك” حافظ العام الماضي على صدارة قائمة المتداولين الرئيسيين في إصدارات برنامج IILM لسوق الصكوك الأولية لعام 2019، ضمن 11 بنكا ومؤسسة مالية مختلفة على المستويين الإقليمي والعالمي، وذلك حسب تصنيفات الهيئة الإسلامية العالمية لإدارة السيولة (IILM) التي استندت إلى معايير مهنية معتمدة.

ويملك “بيتك” سجلا حافلا بالإنجازات في تطوير سوق الصكوك والمنتجات المالية الإسلامية المبتكرة، فيما يؤكد تحقيقه المركز الأول ضمن قائمة المتداولين الرئيسيين في إصدارات “السيولة الدولية” للمرة الخامسة على التوالي منذ عام 2015، كفاءة أدائه في سوق الصكوك والمهنية العالية في تسويق الإصدارات وريادته، ودوره الرئيسي في تنشيط سوق الصكوك وتطويره.

يذكر أن مؤسسة إدارة السيولة الإسلامية الدولية تضم أعضاء من المؤسسات والبنوك المركزية في عدد من الدول الإسلامية بما فيها بنك الكويت المركزي، بهدف إنشاء آليات مالية قصيرة الأجل متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، لتسهيل إدارة السيولة بأكبر قدر ممكن من الكفاءة والفاعلية.