ارتفاع إنتاج الصناعات التحويلية في المملكة إلى أعلى مستوى منذ عامين

بالرغم من انخفاض إنتاج المملكة للنفط إلى 8.1 ملايين برميل يومياً في إبريل الماضي، من 12 مليون برميل يومياً لنفس الشهر العام الماضي، ارتفع إنتاج نشاط الصناعة التحويلية بنسبة 12.2 % في إبريل بالمقارنة نفس الشهر من العام السابق، ويعتبر هذا هو أول نمو إيجابي في نشاط الصناعات التحويلية منذ ديسمبر 2019، بحسب آخر بيانات هيئة الإحصاء. في حين انخفض الإنتاج في نشاط التعدين واستغلال المحاجر في المملكة بنسبة 32.1 %، ويعزى هذا للمستويات المنخفضة لإنتاج المملكة للنفط ما تسبب في انخفاض مؤشر الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي بنسبة 24 % في شهر إبريل 2021.

وانخفض الإنتاج في نشاط إمدادات الكهرباء والغاز بنسبة 5.1 % في إبريل مقارنة بنفس الشهر من العام السابق، ولكن نظراً لتدني وزن هذا النشاط في المؤشر، إذ يبلغ 2.9 %، لم يكن له تأثير كبير على الرقم القياسي للإنتاج الصناعي. وانخفض مؤشر الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي بنسبة 1 % في إبريل 2021م مقارنة بالشهر السابق.

وبالمقارنة بمارس الماضي، ظل نشاط التعدين واستغلال المحاجر مستقراً عند نفس المستوى في إبريل، لكن انخفض نشاط الصناعة التحويلية بنسبة 4.4 % مقارنة بشهر مارس، وارتفع الإنتاج في نشاط إمدادات الكهرباء والغاز بنسبة 5.7 %، مع تأثير ضئيل على الرقم القياسي للإنتاج الصناعي بسبب وزنه المنخفض.

ويعتبر الرقم القياسي للإنتاج الصناعي بمثابة مؤشر اقتصادي يعكس التغيرات النسبية في حجم كميات الإنتاج الصناعي اعتماداً على بيانات مسح الإنتاج الصناعي، الذي يتم تنفيذه على عينة من المنشآت الصناعية تعمل في الأنشطة الصناعية المستهدفة والمتمثلة في نشاط التعدين واستغلال المحاجر، ونشاط الصناعة التحويلية، ونشاط إمدادات الكهرباء والغاز، ويتم تصنيف بيانات هذا المؤشر التي يتم نشرها على أساس شهري وفقاً للتصنيف الصناعي الدولي للأنشطة الاقتصادية.