استقرار الدولار وتراجع اليورو والإسترليني

استقر سعر صرف الدولار أمام الدينار، أمس، عند مستوى 0.301 دينار، في حين انخفض سعر صرف اليورو إلى مستوى 0.358 دينار مقارنة بأسعار يوم الاثنين.

وقال بنك الكويت المركزي، في نشرته اليومية على موقعه الإلكتروني أمس، إن سعر صرف الجنيه الإسترليني انخفض إلى مستوى 0.417 دينار، في حين استقر الفرنك السويسري عند مستوى 0.327، كما استقر الين الياباني عند مستوى 0.003.

وارتفع الدولار، أمس، مقتربا من أعلى مستوى في شهرين مقابل عملات رئيسة مع إحجام الكثير من المتعاملين عن القيام برهانات إلى حد كبير قبل تقرير مهم للوظائف الأميركية قد يغير توقيت وقف مجلس الاحتياطي الاتحادي برامج التحفيز.

وزاد مؤشر الدولار، الذي يتتبع حركة الدولار أمام 6 عملات رئيسة، 0.1 بالمئة إلى 91.966 في آسيا، ليقترب ببطء من ذروته عند 92.408، التي سجلها في 18 الجاري، بعدما صدم مجلس الاحتياطي الاتحادي الأسواق بتوقّع رفع أسعار الفائدة مرتين بحلول نهاية عام 2023.

ومنذ ذلك الحين، وضع تقرير لمجلس الاحتياطي الاتحادي التركيز على البيانات لتحديد التوقيت المناسب لتقليص مشتريات الأصول ورفع أسعار الفائدة، وقال رئيس المجلس جيروم باول، قبل أسبوع، إن «الخوف» من التضخم لن يكون العامل الوحيد لتحرُّك صانعي السياسات وإنهم سيشجعون «تعافيا واسعا وشاملا» لسوق العمل.

وبحسب استطلاع لآراء الاقتصاديين أجرته «رويترز»، من المتوقع أن تعلن وزارة العمل إضافة 690 ألف وظيفة في يونيو، مقارنة مع 559 ألفا في مايو ومعدل بطالة 5.7 بالمئة مقابل 5.8 بالمئة في الشهر السابق.

وهبط الدولار 0.06 بالمئة إلى 110.45 ين، ليظل دون أعلى مستوى في 13 شهرا عند 111.110 ين، الذي بلغه الأسبوع الماضي.

واستفاد الدولار والين من بعض الطلب على الملاذ الآمن بعد تفشي سلالة دلتا كوفيد- 19 الشديدة العدوى في آسيا وأماكن أخرى لتثور مخاوف من فرض المزيد من إجراءات العزل.

ونزل اليورو 0.07 بالمئة إلى 1.19145 دولار، متراجعا من جديد صوب أقل مستوى في شهرين ونصف الشهر الذي لامسه في 18 يونيو عند 1.8470 دولار.

وتراجع الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوى في شهرين، ليهبط 0.06 بالمئة إلى 1.38695 دولار.

ونزل الدولار الأسترالي، الذي يعد مؤشرا سائلا للإقبال على المخاطرة، 0.09 بالمئة إلى 0.75580 دولار، بعد أن هبط 0.31 بالمئة في بداية الأسبوع في ظل مخاوف من تجدد إجراءات العزل العام في بعض أجزاء البلاد.

وتراجع الدولار النيوزيلندي 0.19 بالمئة إلى 0.70280 دولار، بعد أن هبط 0.40 بالمئة أمس الأول. وقبل ذلك ارتفعت العملة النيوزيلندية لمدة 5 أيام على التوالي من أدنى مستوياتها منذ نوفمبر.