بنك وربة الكويتي يبرم اتفاقاً مع «الصالحية» العقارية لدعم حملة «لنكن على دراية»

يواصل بنك وربة دعمه ومساهماته الفاعلة لحملة “لنكن على دراية”، وهي حملة توعوية بمبادرة من بنك الكويت المركزي، واتحاد مصارف الكويت، لتسليط الضوء على حقوق العملاء، وتوعيتهم، فيما يتعلق بالتعامل مع البنوك، وذلك ضمن التزامه الدائم نحو توعية العملاء وزيادة المعرفة المصرفية حول حقوقهم، وكيفية المحافظة على حساباتهم ومدخراتهم.

فقد أبرم بنك وربة اتفاق رعاية مع شركة الصالحية العقارية، يتمكن من خلالها من الاعلان عن حملة “لنكن على دراية” ضمن مختلف مرافق الشركة، بهدف تثقيف مرتادي هذه المرافق، ورفع وعيهم المالي والمصرفي وحمايتهم من عمليات الاحتيال، وتحقيق الشمول المالي، وكذلك تقديم كل ما يلزم لتوفير خدمات متميزة لشرائح العملاء كافة، وهو ما يمثل أهدافا رئيسية للحملة، التي أطلقها بنك الكويت المركزي.

في هذا الصدد، قال نائب الرئيس التنفيذي للخدمات المساندة والخزانة في بنك وربة أنور الغيث: “يقدم بنك وربة كل سبل الدعم لمبادرات بنك الكويت المركزي المهمة، وآخرها حملة لنكن على دراية، التي تصب في مصلحة الاقتصاد الوطني والمجتمع، وتعزيز الثقافة الائتمانية والمالية والمصرفية”.

وأضاف الغيث أن جهود “وربة” في توعية عملائه راسخة، وركيزة أساسية في استراتيجيته، ودائما ما يستخدم كل قنوات التواصل معهم، لتوعيتهم بضرورة المحافظة على سرية بياناتهم وحساباتهم المالية والشخصية، وعدم تقديمها لأي شخص يدّعي اتصاله من طرف البنك، مضيفا أن البنك يتيح كل منصاته عبر مواقع التواصل الاجتماعي للتعاون مع بنك الكويت المركزي، وذلك لتحقيق التوعية المطلوبة للعملاء.

وأكد أن مبادرات “المركزي” للحفاظ على حقوق العملاء ليست جديدة، وتصب قراراته وإرشاداته للبنوك في مصلحتهم على الدوام، مضيفا أن جائحة كورونا سرّعت من اعتماد العملاء على القنوات الإلكترونية في إتمام معاملاتهم، وهو ما استوجب أن تتضاعف الجهود وتتسارع وتيرتها، وهو ما يؤكد أن إطلاق “المركزي” للمبادرة جاء في الوقت المناسب.

وأفاد بأن البنوك تلتزم بإجراءات تعريف العملاء حول حقوقهم في إطار توجيهات “المركزي” في ذلك الشأن، وحث العملاء على متابعة حسابات البنوك عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، التي تحرص على توعية العملاء ومساعدتهم في الحفاظ على حقوقهم وحماية أموالهم وبياناتهم.

من جانبه، ذكر الرئيس التنفيذي في شركة الصالحية العقارية أنور العصيمي أن التعاون مع بنك وربة بما يخص الحملة التوعوية المصرفية التي أطلقها بنك الكويت المركزي “لنكن على دراية” جاء في الوقت المناسب والسليم، حيث تهدف الشركة على الدوام إلى تبني الحملات والمشاركات المجتمعية الفاعلة التي تعمل على رفع الوعي وزيادة المعرفة بشكل عام، لاسيما تلك الحملة، بالمشاركة مع بنك وربة، وتقوم الشركة على انتقاء الإعلانات الخاصة بذلك.

وشدد العصيمي على أن مثل هذه الإعلانات تهم شريحة كبيرة من الزوار، للاستفادة والمحافظة على سرية معلوماتهم وبياناتهم، إضافة إلى معرفة المعلومات والإرشادات من المواقع الرسمية المعتمدة، مؤكدا أن هذه الحملات تعزز نمو الاقتصاد الكويتي، وتوسع المعرفة الإلكترونية للمواطنين والمقيمين بما يخص أمورهم المصرفية.

وأشار إلى أن هذا الدعم لحملة “لنكن على دراية” يأتي من باب المسؤولية الاجتماعية، التي هي إحدى ركائز خطة الشركة الاستراتيجية بدعم كل ما يصب نحو تحقيق مصلحة المجتمع، ويأتي الاختيار على شركة الصالحية العقارية، لاستخدام مرافقها في الحملة باعتبارها واحدة من أهم وأكبر الشركات العقارية في الكويت التي تمتلك منشآت ومجمعات عقارية في مواقع مميزة خاصة في مدينة الكويت، مما يجعل لوجود اللافتات التوعوية مردودا كبيرا على نجاح الحملة، من خلال مشاهدتها من قبل مرتادي المرافق، الأمر الذي ينعكس بشكل إيجابي على دعم الحملة.

 

جريدة الجريدة – الكويت