إندوسات Ooredoo تعزز مسؤوليتها الاجتماعية

أطلقت «إندوسات Ooredoo» مُبادرة SheHacks 2021 في إندونيسيا، وهي برنامج ابتكاري للمرأة الإندونيسية يستخدم التكنولوجيا لمُواجهة تحديات عدم المُساواة بين الجنسين.

وتأتي مُبادرة SheHacks 2021 ضمن إطار استراتيجية إندوسات Ooredoo للمسؤولية الاجتماعية والاستدامة وهي ضمن ركيزة تمكين المرأة.

وتم إطلاق مُبادرة SheHacks 2021 خلال حفل استضافته إندوسات Ooredoo وحضره كبار الشخصيات، من بينهم السيدة إيبو ريسماهاريني، وزيرة الشؤون الاجتماعية في إندونيسيا، والسيدة إيبو يوديستيا، خبيرة الشؤون الرئاسية للألفية في إندونيسيا؛ وسعادة السيدة فوزية السليطي، سفيرة دولة قطر لدى جمهورية إندونيسيا، والسيدة إيبو فايز، رئيسة برامج الأمم المتحدة للمرأة في إندونيسيا.

وقال السيد أحمد النعمة، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة إندوسات Ooredoo: «نعتز بإطلاق مُبادرة SheHacks والتي نهدف من خلالها إلى توفير التدريب والإرشاد للنساء الإندونيسيات، ومُساعدتهن على تطوير حلول رقمية لمُعالجة بعض المشاكل الحقيقية التي يُواجهنها. فمُقارنة بالعقد الماضي، تحسّنت حياة النساء الإندونيسيات بشكل ملحوظ، ولكن تحدي عدم مُساواة بين الجنسين لا يزال قائمًا في العديد من جوانب الحياة في إندونيسيا».

وأضاف: «تمكين المرأة من خلال تعزيز قدراتها الاقتصادية باستخدام التكنولوجيا الرقمية من أولويات إندوسات Ooredoo. ولتحقيق هذا الهدف، أطلقنا برنامج SheHacks في عام 2020 وقمنا بتوسيع نطاق البرنامج هذا العام».

وترى إندوسات Ooredoo أن هناك فرصًا كبيرة غير مُستغلة لتقليص الفارق بين الجنسين من خلال استخدام قوة التكنولوجيا.

وقد أطلقت الشركة برنامج SheHacks في عام 2020 بهدف تمكين وتعزيز الابتكار بين النساء الإندونيسيات حتى يتمكنّ من مُواجهة المُشكلات والتحديات الاجتماعية والاقتصادية التي يُواجهنها.

وأضاف السيد أحمد النعمة: من خلال برنامج الاستدامة هذا، ستواصل إندوسات Ooredoo مُساعدة خريجات برنامج SheHacks عبر تحويل ابتكاراتهن إلى حلول قائمة على أرض الواقع، وذلك بالتعاون مع الحكومة والمنظمات العالمية مثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة، وGSMA Connected Women. ونأمل أن تكون مُبادرة SheHacks هي نقطة البداية لتقليص الفارق بين الجنسين والاستمرار في إحداث تأثير أكبر لتحقيق المساواة بين الجنسين في إندونيسيا.

وخلال حفل إطلاق البرنامج، أشارت سعادة السيدة فوزية السليطي، سفير دولة قطر لدى جمهورية إندونيسيا، إلى متانة العلاقات بين دولة قطر وجمهورية إندونيسيا ودورها في توفير إمكانيات رائعة وفرص كبيرة لإطلاق برنامج مثل SheHacks. وقالت سعادة السيدة فوزية السليطي: يعد SheHacks برنامجًا مبتكرًا يساعد النساء على صقل مهاراتهن وتعزيز قدراتهن. وآمل أن يمكّن هذا البرنامج المزيد من نساء إندونيسيا في المستقبل ويساعدهن على تعلم مفاهيم وتقنيات جديدة.

وستركز مُبادرة SheHacks هذا العام على الحد من عدم المساواة بين الجنسين في ثلاثة مجالات رئيسية هي: الاقتصاد والتعليم والصحة. ويهدف البرنامج على وجه التحديد إلى تمكين المرأة من خلال زيادة مساهمتها الاقتصادية عبر تعزيز ريادتها للأعمال؛ وزيادة فرص وصولها لخدمات التعليم، وتعزيز وصولها إلى الخدمات الصحية. ويهدف SheHacks 2021 إلى خدمة أكثر من 1000 امرأة إندونيسية من خلال إشراكهن في المبادرة، والتواصل الفعال مع مختلف مؤسسات تمكين المرأة الأخرى في جميع أنحاء إندونيسيا.