الذهب يهبط بفعل مخاوف

تراجعت أسعار الذهب اليوم الاثنين بما يصل إلى 1.7 بالمئة أثناء التعاملات اليوم الاثنين متضررة من مخاوف بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي ربما يقدم مساراً لتخفيف سياسته النقدية الشديدة التيسير أثناء اجتماعه الذي يستمر يومين هذا الأسبوع.

وعند الساعة 1525 بتوقيت غرينتش، كان الذهب في السوق الفورية منخفضاً 0.68 بالمئة عند 1864.00 دولاراً للأوقية (الأونصة) بعد أن سجل أدنى مستوى له منذ 17 مايو عند 1848.49 دولار.

وهبطت العقود الآجلة الأمريكية للذهب 0.72 بالمئة إلى 1866.00 دولاراً للأوقية.

وأظهرت بيانات الأسبوع الماضي ارتفاعاً حاداً في أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة، لكن مسؤولي مجلس الاحتياطي كرروا مراراً أن التضخم مؤقت.

ويتحول الاهتمام الآن إلى اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي يومي 15 و16 يونيو أملاً في مؤشرات بشأن رأي صانعي السياسات حيال تصاعد التضخم والسياسة النقدية مستقبلاً.

وقال «مورغان ستانلي» في مذكرة بحثية يوم الجمعة إن مجلس الاحتياطي قد يمهد لمرونة أكبر تجاه برنامج التيسير الكمي خلال الاجتماع.

واستقرت الفضة عند 27.89 دولار للأوقية بينما تراجع البلاديوم حوالي واحد بالمئة إلى 2749.00 دولاراً في حين صعد البلاتين 0.87 بالمئة إلى 1160.00 دولاراً.