«هيلتون اللؤلؤة» في قطر يطلق عروضًا خاصة خلال الصيف

استطاع «هيلتون اللؤلؤة» أن يُصبح من أبرز وجهات الضيافة الرائدة في قطر، نظرًا لما يُقدمه من خدمات عصرية تعكس الوجه الحضاري للسياحة وتلبي تطلعات ضيوفه، حيث بات مقصدًا للقطريين والمُقيمين والزوار.
ونظرًا لموقعه الرائع ضمن قناة كارتييه الأنيقة في جزيرة «اللؤلؤة – قطر»، استحوذ الفندق على اهتمام مُحبي الإقامة الفاخرة، حيث تمكن رغم قيود السفر بسبب جائحة كورونا من أن يُواصل تميزه ويوفر لضيوفه عطلات استثنائية.

كشف حسن الوحيدي، المدير العام لفندق هيلتون اللؤلؤة، عن تقديم الفندق عروضًا خاصة خلال فصل الصيف، التي تشمل خصومات تتراوح بين 15 إلى 20%، وتُطبّق أيضًا على أربعة فنادق من علامة هيلتون في تركيا.
وقال: إن الفندق يوفر للضيوف فرص إقامة طويلة وقصيرة على حد سواء، وتُشكل الإقامات الطويلة نسبة 20 إلى 30% من الحجوزات، مؤكدًا أن الفندق استحوذ على اهتمام القطريين في ظل قيود السفر الدولية.
وأكّد أن «هيلتون اللؤلؤة» يطبق تدابير احترازية صارمة لضمان صحة وسلامة النزلاء، حيث يقوم بتعقيم جميع المساحات العامة كل ساعة، مثل «درابزين» الدَّرَج والمصعد وطاولات القهوة في الردهة، بالإضافة إلى تنظيف وتعقيم غرف النزلاء بعد كل تسجيل خروج.
وتوقع الوحيدي ارتفاع أعداد المُسافرين خلال الفترة المقبلة مع زيادة معدلات التطعيم بلقاحات كورونا وتخفيف قيود السفر، مُشيرًا إلى أن توسعات الخطوط القطرية تنشط السياحة.. وإلى تفاصيل الحوار:

– ما أبرز عروض «هيلتون اللؤلؤة» في موسم الصيف؟
عملنا على الارتقاء بمستوى عروضنا الصيفية وتقديم ميزات عالية القيمة بهدف تشجيع الضيوف على الحجز، فخلال شهر يونيو الجاري نوفر لعملائنا عرضًا للعائلات من أربعة أشخاص عند حجز جناح بغرفتين.
كما يمكن للضيوف الراغبين في الإقامة ليلتين متتاليتين الاستفادة من عرضنا المميز الذي يستمر حتى نهاية شهر يوليو والحصول على حسم بنسبة 15% على الغرف العادية وأيضًا 20%، والذي يُطبق أيضًا على الأجنحة في أربعة من فنادق علامة هيلتون في تركيا،»فندقان» في منطقة بحر إيجة الشهيرة في بودروم، و»فندقان» آخران في مدينة إسطنبول التاريخية والعصرية التي تبعد أقل من أربع ساعات بالطائرة عن قطر.
وتشمل وجهات هيلتون في إسطنبول، فندق هيلتون إسطنبول البوسفور، الذي يضم سبا وأحواض سباحة داخلية وخارجية ويتميز بإطلالات خلابة على البحر ويوفر إمكانية تناول الطعام في الهواء الطلق على سطح الفندق، وفندق كونراد إسطنبول البوسفور العصري الذي يتمتع بأروع الإطلالات البانورامية والواجهة البحرية المميزة بالقرب من قصر دولما باهتشه، ويضم سبا وأحواض سباحة داخلية وخارجية ونادي تنس.
أما فنادق بودروم، فتقدم للضيوف الاختيار ما بين منتجع فندق دبل تري من هيلتون بودروم إشيل كلوب ريزورت، الذي يُعتبر الوجهة المثلى لعشاق الرياضات المائية مع شاطئ خاص للفندق، ونادي لياقة بدنية ومنتجع صحي وأحواض سباحة ونادٍ للأطفال؛ ومنتجع سوسونا بودروم من «إل إكس آر» للفنادق والمنتجعات الفاخرة التابعة لمجموعة هيلتون، ويضم منتجعًا صحيًا متكامل الخدمات وملعب تنس وحوضي سباحة وشاطئًا خاصًا يتيح لروّاده فرصة الاسترخاء والاستمتاع بأشعة الشمس الدافئة، بالإضافة إلى توفُّر أجنحة مع حدائق خاصة ومسابح خارجية وفلل ملائمة للعائلات الكبيرة، ومرافق تقدم التجارب الفاخرة والخدمات الراقية مثل فرانكي بيتش كلوب الذي يضم مطعمًا فاخرًا. ويمكن لضيوف الفنادق التركية الاستفادة من العروض المميزة التي تمتد حتى نهاية العام.
ويمكن لعشاق السفر من أعضاء برنامج المكافآت «هيلتون أونورز» الحائز على جوائز مرموقة الاستفادة من عرض «دريم أواي»، الذي يتيح لهم خصومات تصل إلى 20% في جميع فنادق ومنتجعات هيلتون في الأمريكتين وأوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، وخصومات تصل إلى 30% في فنادق آسيا، بالإضافة إلى إمكانية تسجيل الدخول المُبكر وتسجيل الخروج المتأخر، والمغادرة المبكرة دون أي تكاليف عند الحاجة لتغيير خططهم.
ويوفر برنامج «هيلتون أونرز» لأعضائه من العاملين في قطاع الرعاية الصحية والاجتماعية والتعليم والخدمات الحكومية والقوات العسكرية الحصول على خصومات خاصة تصل إلى 25% على أفضل الغرف المتوفرة، وذلك تقديرًا لجهودهم كخط دفاع أول. وتنطبق هذه الخصومات على حالات تسجيل الدخول المُبكر وتسجيل الخروج المتأخر، وإلغاء رسوم المغادرة المبكرة في حال الاضطرار لمغادرة الفندق قبل انتهاء فترة الإقامة.

تعزيز السلامة

 

– ما مدى التزام الفندق بالإجراءات الاحترازية؟
انطلاقًا من حرصنا الشديد على منح الأولوية لسلامة الضيوف والموظفين، بدأنا بتطبيق تدابير احترازية صارمة لضمان الصحة والسلامة منذ فبراير 2020 وقبل بدء الإغلاق الأول، إذ نقوم بتعقيم جميع المساحات العامة كل ساعة، مثل «درابزين» الدَّرَج وأزرار المصعد وطاولات القهوة في الردهة، كما نقوم بتنظيف وتعقيم غرف النزلاء بعد كل تسجيل خروج.
ونوفر كمامات وقفازات واقية إلى جانب مناديل مُعقّمة للضيوف في جميع المساحات العامة، بالإضافة إلى استبعاد كل المستلزمات الورقية من الغرف واعتماد وسائل التواصل الرقمية مع الضيوف.
وتبدأ إجراءات العناية بالمأكولات والمشروبات من خدمة الغرف، حيث نلتزم بتغطية جميع الطلبات وتعقيم جميع أدوات المائدة والأواني الخزفية والعربات بعد كل استخدام، بالإضافة إلى عدم دخول الموظفين إلى غرف الضيوف.
ونلتزم بقواعد برنامج «قطر نظيفة» في جميع العمليات الخاصة بقطاع المأكولات والمشروبات، بالإضافة إلى تعقيم جميع غرف الاجتماعات مع الأجهزة والمُعدات المستخدمة فيها بانتظام، مع التركيز على توفير خدمة الطلبات الخارجية لإتاحة أرقى مستويات الخدمة حتى عند فرض الإغلاق.

 

هيلتون اللؤلؤة

مرافق عصرية

 

– افتتح الفندق مؤخرًا مطعم «ليفانتين».. ما أبرز مقومات المطعم؟
يُعتبر مطعم «ليفانتين» الراقي الذي يتسم بطابع غير رسمي، إضافة غنية إلى مشهد الطهو المحلي الأصيل، إذ يُعد الوجهة المميزة لتذوق أطايب مأكولات المطبخ اللبناني ضمن أجواء معاصرة فريدة في قطر، حيث تحلو مشاركة تناول الطعام مع العائلة والأصدقاء على التراس المفتوح والفسيح.
ويقدم المطعم مجموعة واسعة من أشهى المأكولات من إعداد فريق الطهو الخبير في الفندق بالتعاون مع الشيف اللبناني الشهير جو برزا، حيث يستطيع الضيوف الاستمتاع بتناول الطعام داخل المطعم أو في الهواء الطلق وسط أجواء متميزة ومع تجارب الطهو الحية لأشهى المأكولات الشرقية.
ويُشكل مطعم «ليفانتين» الوجهة المثلى التي تجمع ما بين التقاليد الشرقية والثقافة العربية ونكهات الطعام المميزة التي تُتيح للضيوف فرصة الاجتماع بالعائلة والأصدقاء والاستمتاع بأروع الأجواء وأشهى المأكولات وروائح الأطباق التقليدية في الهواء الطلق، والتي توفر للضيوف تجربة متوسطية فريدة.
ويحرص «ليفانتين» على تلبية أذواق جميع زوّاره والارتقاء بتجربتهم إلى مستوياتٍ لا تُضاهى، بفضل أجوائه الاستثنائية. ويُقدم المطعم تجربة طعام مميزة من اللحوم المشوية والأطعمة المستوحاة من المطبخ المحلي، حيث تزخر قائمة الطعام اليومية بمزيج فريد من الأطباق اللبنانية التقليدية بلمسة الشيف الإبداعية.

تخفيف القيود

 

– هل ساهم تخفيف قيود كورونا في تعزيز نتائج الفنادق؟
سارعت الجهات المعنيّة بإعطاء الأولوية لصحة ورفاهية المواطنين والمقيمين، كما اتخذت تدابير لتأمين سلامة الاقتصاد، حيث قدمت الدولة حزمًا اقتصادية تحفيزية للقطاع الخاص توفر دعمًا مهمًا لمختلف القطاعات، مثل قطاع الضيافة الذي يُعتبر أساسيًا لتنويع مصادر الاقتصاد.
وتأثرت قطاعات مثل السياحة والضيافة بأزمة (كوفيد-19) لكن مسارها التصاعدي قبل الأزمة خفف من هذه الآثار بشكل كبير.
ونحن نتطلع إلى النصف الثاني من عام 2021، حيث من المتوقع ارتفاع أعداد المسافرين بسبب توفر اللقاح وبالتالي تخفيف قيود السفر. كما أن الخطوط الجوية القطرية تربطنا بمجموعة من الوجهات، التي سنعمل على توطيد العلاقات معها بينما نستعد لاستضافة كأس العالم لكرة القدم.
– هل يعتمد الفندق على الإقامات الطويلة؟ وما نسبتها من إجمالي العمليات؟
تشكل الإقامات الطويلة نسبة 20% إلى 30% من الحجوزات، وتوفر مرافقنا فرص إقامة طويلة وقصيرة على حد سواء.
– ما توقعاتكم لنتائج الفندق خلال النصف الثاني من العام الجاري؟
يصعب تحديد نسبة الإشغال في النصف الثاني من العام، حيث يعتمد ذلك على مدى النجاح في الحد من انتشار (كوفيد-19) وتخفيف القيود الاحترازية، بالإضافة إلى رفع الحظر عن السفر الدولي لزيادة عدد الوافدين إلى قطر، لكننا نتطلع إلى السيطرة على الأزمة وتخفيف القيود لتحقيق تعافي القطاع بأسرع ما يُمكن.

الفندق وجهة رائدة للقطريين

قال حسن الوحيدي: معظم ضيوف الفندق خلال الصيف الماضي من القطريين الذين لم يُغادروا الدولة وقرروا الاستمتاع بعروض الإجازة المحلية في ظل أزمة (كوفيد-19)، ما شكّل سابقة مقارنة بالسنوات الماضية، إذ إن نسبة الضيوف الدوليين انخفضت بشكل ملحوظ بسبب إغلاق الحدود الناتج عن تطبيق التدابير الاحترازيّة.

ضيافة عصرية خلال المونديال

أكد حسن الوحيدي، أن قطاع الضيافة في قطر سيرتقي إلى أعلى المستويات مع الاستعداد لاستقبال ضيوف بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، التي ستُقام في قطر كأول دولة في منطقة الشرق الأوسط.
وقال: إن قطاع الضيافة في قطر أظهر مرونة كبيرة وقدرة عالية على التأقلم السريع مع المُتغيّرات ومواجهة التحديات التي فرضتها جائحة كورونا.

مقومات سياحية لاستقطاب الزوار

 

قال حسن الوحيدي: إن «هيلتون اللؤلؤة» يتميز بمقومات سياحية استثنائية لاستقطاب الزوار، فهو فندق فاخر يوفر لضيوفه فرص إقامة لفترات طويلة أو قصيرة، ويقدم عروض مأكولات ومشروبات متنوعة تناسب جميع الأذواق والأعمار.
وأضاف: يحتضن الفندق أجنحة ووحدات أستوديو عصرية، تتضمن مطبخًا عاديًا أو صغيرًا لخدمات الطعام الذاتية، بالإضافة إلى خيار الاستمتاع بمنافذ الطعام المميزة، ومن بينها مالبيري تافرن ومطعم ذا كيتشن ومطعم ليفانتين الجديد ولوبي كافيه وركن المشروبات لا بيرجولا القريب من حوض السباحة.
وأشار الوحيدي إلى أن مرافق الفندق تتضمن أيضًا حوض سباحة في الهواء الطلق مزودًا بنظام للتحكم بدرجة الحرارة، وناديًا مميزًا مُخصصًا للأطفال، مبينًا أن الضيوف يحظون بالاسترخاء والرفاهية في مركز السبا والنادي الصحي إيفوريا المتميز، الذي يستوحي علاجاته من التقاليد العالمية، كما يوفر الفندق صالة ألعاب رياضية مُجهزة بالكامل مع مرافق حصرية للسيدات. وأوضح أن «هيلتون اللؤلؤة» يقدم للضيوف مركز الأعمال الذي يفتح أبوابه على مدار الساعة لتوفير ما يحتاجونه لإتمام أعمالهم، بالإضافة إلى توفير ست غرف اجتماعات عالية التقنية لاستضافة اجتماعات العمل.

المصدر: الاقتصادية

عاطف الجبالي – قطر