منصة “ماي واي” الرقمية لإدارة الثروات التابعة لبنك UBS تجذب 3.7 مليار دولار في عامها الأول

جذبت منصة “ماي واي MyWay” الرقمية لإدارة الثروات التابعة لبنك “UBS” السويسري أصولًا بقيمة 3.7 مليار دولار منذ انطلاقها قبل نحو سنة.

منصة جديدة

  • انطلقت منصة “ماي واي” في مارس/ آذار من العام الماضي، بهدف توسيع دائرة عملاء وحدة إدارة الثروات في مصرف UBS لتشمل الشرائح الأقل دخلًا من الأثرياء، ممن يملكون ثروات تبدأ من 250 ألف فرنك سويسري (278 ألف دولار).
  • كشف الرئيس التنفيذي للبنك، رالف هامرز، في أبريل/ نيسان الماضي، أن المنصة ستستهدف خلال الفترة المقبلة العملاء ممن تبلغ ثرواتهم 4.5 ملايين فرنك (5 ملايين دولار) كحد أقصى.
  • برزت أهمية رقمنة الخدمات المصرفية الخاصة خلال السنة الماضية، مع انتشار فيروس كوفيد-19 وتراجع العملاء عن زيارة أفرع البنوك خوفًا من العدوى، ما دفع “UBS” إلى تعزيز استراتيجيته في هذا الاتجاه.
  • توفر المنصة التواصل عن بعد مع مستشاري إدارة الثروات بالبنك لتصميم محفظتهم الاستثمارية، عبر الاختيار من بين 60 نموذجًا متنوعًا من الاستثمارات في الأسواق المختلفة، ثم تترك مهمة إدارتها للمستشارين.
  • يتطلع هامرز إلى إعادة خلق نموذج خدمات نتفلكس وسوبتيفاي، ولكن في القطاع المصرفي، عن طريق ترك الحرية للأشخاص لاختيار تفضيلاتهم.
  • أوضح المحلل في شركة Vontobel، أندرياس فنديتي، أن البنك السويسري الذي يستحوذ على ودائع أكثر من نصف ملياديرات العالم، لديه فرصة كبيرة لجذب الأثرياء من المليونيرات ممن يشكلون 1% من سكان العالم، وفقًا لرويترز.
  • تستحوذ السوق السويسرية على النصيب الأكبر من عملاء منصة “ماي واي”، فيما نجحت في جذب أصولًا بقيمة 898.9 مليون فرنك (مليار دولار) من أثرياء آسيا، وفقًا لما نقلته رويترز عن مسؤول المبيعات والاستشارات لأنظمة العملاء بفرع أوروبا، روبيرتو رانغو.
  • كشف رانغو أن المنصة ستتيح قريبًا لعملائها استكشاف خدماتها بأنفسهم وتصميم محافظهم الاستثمارية، بمساعدة مستشاري إدارة الثروات بالبنك.
  • يستهدف البنك من خلال منصته الجديدة بشكل أساسي، الفئات من الأثرياء الشباب، ممن يستهويهم التعامل الرقمي عن زيارة الفروع.
  • يطمح UBS عبر منصته الجديدة إلى جذب نحو 27 مليار فرنك (30 مليار دولار) من الأصول خلال إثني عشر شهرًا، وفقًا لما نقلته رويترز عن شخص على صلة بالأمر.
  • تعد منصة “ماي واي” واحدة من خمسة خدمات رقمية لإدارة الثروات أعلن عنها مصرف UBS مؤخرًا، فيما يخطط لإصدار أداة إقراض رقمية خلال العام الحالي.
  • بلغت محفظة إدارة الثروات بالبنك نحو 2.7 تريليون فرنك (3 تريليون دولار) في 31 من ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي.

نتائج البنك

  • انخفض صافي الدخل من إدارة الثروات بنسبة 3% أو 34 مليون دولار إلى 997 مليون دولار في الربع الأول من العام الحالي، نظرًا لنقص العوائد من الودائع.
  • ارتفعت المصاريف التشغيلية بمعدل 3% أو 110 مليون دولار إلى 3.4 مليار دولار، نتيجة لزيادة عمولات المستشارين الماليين بالبنك.
  • شكلت آسيا معظم أرباح إدارة الثروات قبل حساب الضريبة لدى UBS بنحو 468 مليون دولار، تليها الأميركتان بقرابة 467 مليون دولار، ثم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بما يناهز 287 مليون دولار.