ماجد عيسى العجيل: بنك برقان أثبت مرونته في التعامل مع جائحة كورونا

وافق مساهمو «برقان» على توزيع أرباح نقدية بواقع 5 فلوس وأسهم بنسبة 5 في المئة، خلال الجمعية العمومية التي شهدت انتخاب عضوين مكملين غير مستقلين في مجلس الإدارة، هما انتصار السويدي، وعبدالله المنصور.

عقد بنك برقان الاجتماع السنوي الخامس والخمسين للجمعية العمومية العادية لمساهميه، أمس، وبلغ النصاب القانوني للاجتماع 84.5 في المئة.

وقدّم مجلس الإدارة النتائج المالية التي حققها البنك عن العام المنتهي في 31 ديسمبر 2020، وتعكس نجاحه في الحفاظ على إيرادات مرنة مع تنفيذ مبادراته الاستراتيجية على الرغم من التّحديات غير المسبوقة التي واجهها.

ووافق مساهمو البنك على توزيع أرباح نقدية بواقع 5 فلوس وتوزيعات أسهم بنسبة 5 في المئة، وتم في الجمعية العمومية انتخاب عضوين مكملين غير مستقلين في مجلس الإدارة، هما انتصار عبدالرحيم السويدي، وعبدالله محمد المنصور.

وخلال الاجتماع، أكّد ماجد عيسى العجيل، رئيس مجلس إدارة مجموعة «برقان»، إن البنك أثبت مرونته خلال هذه الأوقات الصعبة في ظل استمرار جائحة كورونا.

وقد سجّل البنك إيرادات بلغت 212.8 مليون دينار للعام المالي 2020 مع استقرار مستويات الإيرادات من غير الفوائد عند 72.8 مليون دينار،

وبلغت المصروفات 97.2 مليون دينار، مما يمثّل انخفاضاً بنسبة 5 في المئة أدّى إلى تحقيق أرباح تشغيلية بقيمة 115.5 مليون دينار.

وعرفت قروض العملاء والسلفيات زيادة بنسبة 1.4 في المئة لتصل قيمتها إلى 4.3 مليارات دينار مع ارتفاع ودائع العملاء بنسبة 2.5 في المئة لتبلغ 4.1 مليارات دينار.

تعزيز كفاية رأس المال

 

وسلط العجيل الضوء على نجاح البنك خلال الربع الأخير من عام 2020 في إصدار أوراق مالية من الشريحة الثانية لرأس المال بقيمة 500 مليون دولار مما أدّى إلى تعزيز نسبة كفاية رأس المال بنسبة 18.3 في المئة.

وأشار إلى جهود بنك برقان خلال هذا العام، الذي شهد تغييرات غير مسبوقة لدعم عملائه وموظفيه والمجتمع من خلال مجموعة من الإجراءات والتدابير، بما في ذلك تأجيل سداد أقساط القروض مدة 6 أشهر لعملاء الخدمات المصرفيّة الشّخصية وعملاء المشاريع الصّغيرة والمتوسّطة.

ولفت أيضاً إلى تأجيل خدمة الفائدة لعملاء الخدمات المصرفيّة للشرّكات وعملاء الخدمات المصرفيّة الخاصّة على أساس كل حالة على حدة، فضلاً عن مواصلة التّشغيل السّلس لجميع قنوات التواصل مع العملاء بما في ذلك مراكز الاتصال التي تعمل على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع.

وشدد على حرص بنك برقان علاوة على ذلك على اتباع وتطبيق أعلى معايير السّلامة في كل فروع ومكاتب البنك وأجهزة السحب الآلي.

مبادرات استراتيجية

 

وتعليقا على تركيز البنك على مبادراته الاستراتيجية طوال عام 2020 ، أكّد مسعود محمود جوهر حيات نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للمجموعة على ركائز استراتيجية البنك، التي تشمل تطوير العنصر البشري، والاستدامة، والتحول الرقمي، وإعادة توزيع الأصول، في حين أكد العام الماضي الأهمية القصوى للاستدامة في منهجية العمل التي تعتمدها المجموعة.

وفي إطار العمل على تنفيذ هذه الأهداف، أشار حيات إلى التركيز على إعطاء الأولوية لتطوير العنصر البشري، الذي يعتبر الركيزة الأساسية في تكريس أي استراتيجية، من خلال الحرص على تعزيز وتمكين مجموعة المواهب البشرية عبر توفير فرص التعلم والتطوير المتخصصة.

بدوره سلّط رائد الهقهق نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة والرئيس التنفيذي لبنك برقان في الكويت، الضوء على المبادرات الاستراتيجية للبنك التي تركّز بشكل خاص على رحلة التحول الرقمي، إذ خضعت بوابة برقان الإلكترونية وتطبيق الخدمات المصرفية عبر الهاتف المحمول خلال عام 2020 لتحديث هام لاقى استحساناً كبيراً لدى عملاء البنك.

وقال الهقهق إن بنك برقان واصل جهوده لتعزيز إطار عمل الأمن السيبراني في ضوء الاستخدام المتزايد للقنوات المصرفية عبر الإنترنت، إضافة إلى تعزيز إدارة دخول المستخدم مع اكتشاف ومراقبة التهديدات، وأطلق البنك أيضاً تطبيق تجارتي، وهو أوّل تطبيق من نوعه للتاجر فقط في المنطقة، وخدمة WhatsApp للأعمال المحسّنة الجديدة. ويتواصل العمل على طرح العديد من التغييرات الإيجابية هذا العام.