السعودية تتزعم أكبر الطاقات الشرق أوسطية وحصص السوق الآسيوية

وفقًا للاعبين في السوق، اعتبرت عروض البولي بروبيلين من نوع “هومو رافيا” المحلية في الصين مستقرة الأسبوع الماضي، ومتوفرة بين 8450 – 8700 يوان صيني للطن (1321 – 1360 دولارا للطن) نقدًا، بما في ذلك ضريبة القيمة المضافة بنسبة 13 ٪، بحسب بيانات “سيسمنت”. ومن المتوقع هذا الأسبوع الذي يبدأ في 7 يونيو أن تظل معنويات السوق ضعيفة لهذا المنتج، وسط تساؤلات هل يقوم الموردون بتعديل العروض هذا الأسبوع؟

في الأسبوع الماضي، عبّر أحد المتداولين عن فكرة بيع شحنات البولي بروبيلين نفس النوع إلى سوق التصدير بسعر 1240 دولارا للطن على أساس على ظهر سفينة. ونظرًا لأنه لا يزال من المتوقع أن يكون هذا المستوى غير عملي، فهل يقوم التاجر في النهاية بإصدار عروض جديدة لسوق التصدير عند مستوى أدنى؟ في وقت، استمر معظم المشترين في الصين في شراء شحنات البولي بروبلين فقط عند الحاجة ولم يكونوا مستعدين لشراء المواد بكميات كبيرة. وهذا يقود لتساؤل ما المدة التي من المتوقع أن يطول هذا الموقف؟ وهل هناك أي فرصة لزيادة الطلب على البولي بروبيلين في الصين على المدى القريب؟

الصين، الفلبين

ونظرا لتوقع انتشار عدوى الفيروس التاجي، اتخذت الحكومة الصينية بعض الإجراءات الوقائية، بما في ذلك التفتيش الصارم على الحدود مما تؤثر هذه الإجراءات بشكل كبير على تسليم شحنات البولي بروبيلين في الصين. وفي أسواق جنوب شرق آسيا ظهرت عروض البولي بروبيلين درجة الفلم، المحلية في الفلبين عند 82000 بيزو فلبيني للطن (1716 دولارا للطن) نقدًا، بما في ذلك ضريبة القيمة المضافة بنسبة 12 ٪، في الأسبوع الذي بدأ في 31 مايو، مع تقدير أن ينخفض ​​العرض بنحو 12000 بيزو فلبيني للطن (251 دولارًا للطن) على أساس المقارنة نصف الشهرية حيث يؤدي التخفيض الكبير في السعر إلى زيادة شهية الشراء بنجاح وسط عديد الصفقات المبرمة.

ماليزيا

وأبرمت صفقات لشحنات البولي بروبيلين من نوع “هومو رافيا” المحلية في ماليزيا بسعر 5600 رينجت ماليزي للطن (1356 دولارا للطن) على أساس مدة ائتمانية مدتها 30 يومًا. وتضرر الطلب في كل من أسواق الفلبين وماليزيا بشدة بسبب تفشي فيروس كورونا بعد أن دفعت المصانع إلى خفض معدل إنتاجها، مع الإبلاغ عن مشكلات مهمة تتعلق بالتوريد وتعطل الإنتاج. وادعى تاجر إقليمي أنه رأى طلبًا أفضل حيث ورد أن الشحنات الصينية المنشأ كانت محدودة، مع النظر أن يطول الطلب الأفضل حتى هذا الأسبوع.

إندونيسيا

ويعتقد معظم المشاركين في أسواق جنوب شرق آسيا أن سوق البولي بروبيلين ستبقى على مسار سلبي بسبب نقص العوامل الداعمة، مع إمكانية لتحسن أنشطة السوق في المدى القريب على الرغم من الوضع الوبائي الحالي، وفي إندونيسيا، صرح أحد منتجي البولي أوليفينات التايلندي بفكرة بيع لشحنات البولي بروبيلين من نوع “هومو رافيا” بسعر 1280 دولارا للطن أو 30 دولارا للطن أقل من مستوى الأسبوع الماضي. وتتوفر عروض استيراد من فيتنام من خلال تاجر محلي بسعر 1330 دولارا للطن. ومع ذلك، فإن التاجر على استعداد لبيع المواد بأقل من 1330 دولارا للطن.

وكشف تاجر محلي أن منتجًا صينيًا قد أخر التسليم لمدة شهرين تقريبًا ومن المقرر أنها وصلت في 4 يونيو. وكان معظم اللاعبين في السوق يتوقعون أن تظل العروض المحلية وعروض الاستيراد في إندونيسيا في اتجاه هبوطي. ومع ذلك، اختار المنتج الإندونيسي الرائد للبولي أوليفينات الأسبوع الماضي زيادة عروض البولي بروبلين المحلية.

فيتنام

وفي الأسبوع الذي بدأ في 31 مايو، شهد سوق البولي بروبيلين الفيتنامي تغيرًا محدودًا في العروض المحلية، ومع ذلك، ظهرت عروض استيراد مع تعديل تنازلي، وعلى الرغم من أن عروض الاستيراد للسوق الفيتنامية كانت في حركة هبوطية الأسبوع الماضي، إلا أن عدد المعاملات للبضائع المستوردة ظل محدودًا.

الهند

وأشارت مصادر السوق في الهند إلى أن معظم عروض البولي بروبيلين الفورية تراجعت تحت الضغط حيث تلوح في الأفق مخاوف من فيروس كورونا. وفي السوق المحلية، عدل منتج البتروكيميائيات الهندي الرائد عروضه المحلية بالخفض وسحب مخطط حماية الأسعار السابق. كما اتبع معظم المنتجين المحليين حذوه لخفض عروضهم بما يتراوح بين 3000 و5000 روبية هندية للطن (41-68 دولارا للطن) على أساس أسبوعي. ويواصل معظم المتداولين طرح استراتيجية التسعير الصارمة في محاولة لاستعادة حصة سوقية كافية للتغلب على منافسيهم، وبيع الشحنات بأسعار مخفضة للغاية.

تركيا

وفي تركيا، في الأسبوع الذي بدأ في 31 مايو، انخفضت عروض البولي بروبيلين المحلية عبر جميع الدرجات من منتج محلي ما بين 120-150 دولارا للطن وفقًا للاتجاه الدولي. وفي سوق الاستيراد، ظهرت معظم العروض أيضًا مع تصحيحات هبوطية. وظل الطلب في السوق بطيئًا حيث انتظر معظم المشترين هبوطًا آخر في العروض، من ناحية العرض، ورد أنه كان وافرًا ويتجاوز بكثير الطلب، ولم تكن هناك علامات على تحسن الطلب على المدى القريب بسبب بطء مبيعات المنتجات النهائية، وكذلك انخفاض قيمة الليرة التركية مقابل الدولار الأميركي. ويتوقع اللاعبون في السوق أن الطلب لن يحدث إلا في الشهر المقبل.

أستراليا

وفي أستراليا، أفاد أحد بيوت التجارة العالمية بعدم وجود عروض جديدة للبولي بروبيلين من موردي جنوب شرق آسيا. ولا تزال معنويات الشراء في السوق الأسترالية على مسار سلبي. ورأى أحد المتداولين أن مستوى العرض المثالي لشحنات جنوب شرق آسيا، خاصةً لدرجات “الكوبوليمر”، يجب أن يكون نحو 1350 دولارا للطن. ويعتقد غالبية المشاركين في السوق في أستراليا أن عروض البولي بروبيلين في السوق الدولية ستظل في اتجاه هبوطي، مع الأخذ في الاعتبار ضعف الطلب المتوقع استمراره في المستقبل القريب.

بنغلاديش وباكستان وتايلند

فيما يعتقد بعض اللاعبين في السوق أن تجارة البولي بروبيلين البنغلاديشي ستتعافى في يونيو بعد أن رفعت الحكومة الإغلاق في 6 يونيو. وستدعم معنويات السوق الأوسع توقعات أن يظهر الطلب بعض التحسينات، مما يعني أن عروض الاستيراد إلى بنغلاديش لديها فرصة للانتعاش. أما باكستان، لوحظت تغييرات ملحوظة في عروض الاستيراد، ومع ذلك، لا يزال اللاعبون يتوقعون انخفاض عروض الاستيراد بشكل أكبر تماشياً مع الاتجاه الهبوطي في السوق الدولية. فيما شجع الاتجاه الهبوطي المستمر في أسعار البولي بروبيلين المشترين على تجديد مخزونهم، ومع ذلك، فإن معظم المعاملات تأتي من التجار والوكلاء والموزعين، فيما كانت العروض المحلية في تايلند مستقرة عند الانخفاض الأسبوع الماضي بسبب ضعف الطلب وسط حالة الوباء.

السعودية

يشار إلى أن المملكة العربية السعودية تمتلك أكبر الحصص الإنتاجية والتسويقية للبولي بروبيلين بمختلف درجاته في الشرق الأوسط وآسيا، من خلال سلسلة مصانع في السعودية وعدة دول آسيوية أهمها الصين تقودها عملاقتا النفط والكيميائيات في العالم، شركتا أرامكو السعودية، وسابك في مشروعات مختلفة للكيانين.