%4 نمواً في السعة المقعدية لشركات الطيران بالإمارات

سجلت السعة المقعدية لرحلات شركات الطيران المجدولة عبر مطارات دولة الإمارات خلال الأسبوع الأول من شهر يونيو الجاري، ارتفاعاً بنسبة 4% لتصل إلى 567 ألفاً و721 مقعداً، مقابل 546 ألفاً و367 مقعداً في الأسبوع الماضي، وفقاً لمؤسسة «أو إيه جي»، المزوّدة لبيانات المطارات وشركات الطيران.
وأشارت البيانات الأسبوعية للمؤسسة، التي تقيس أداء أكبر 10 دول من حيث أسواق الطيران الداخلي والدولي و20 شركة طيران حول العالم، إلى استحواذ السوق الإماراتية على 22.7% من إجمالي حجم السعة، التي تشغلها شركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط خلال الأسبوع الجاري، والتي بلغت مليونين و493 ألفاً و606 مقاعد.
وأظهرت البيانات العالمية تحسناً ملحوظاً في السعة المقعدية لشركات الطيران، بعد التراجع القوي الذي شهدته في الأسبوع الماضي، حيث يواصل الطيران التجاري تعافيه البطيء، مشيرة إلى أن هذا الأسبوع يعد الأكثر ازدحامًا منذ 30 مارس 2020، حيث نمت السعة الأسبوعية العالمية 6.4% إلى 67.9 مليون مقعد، ولكن تبقي أقل 40.4% عن نفس الأسبوع من عام 2019. وسجلت القدرة الاستيعابية لشهر مايو الماضي 279.9 مليون مقعد، وهو ما يمثل ضعف عدد المقاعد في مايو 2020، ولكنها أقل بحوالي 57% من المستوى الشهري لعام 2019.
وعلى الرغم من النمو القوي هذا الأسبوع من مجموعة من الدول الأوروبية، مع توقع انتعاش الطلب، شهدت ألمانيا وإسبانيا نمواً كبيراً مرة أخرى هذا الأسبوع، مع إضافة أكثر من 174 و285 ألف مقعد على التوالي، فيما زادت السعة الأسبوعية في إيطاليا بنسبة 58%، ما أدى إلى تقدمها ستة مراكز في أعلى عشرين سوقاً، بالتزامن مع تخفيف قيود السفر الأخيرة.
وسجلت الصين هدوءاً نسبياً مع انخفاض عدد المقاعد بنسبة 2% هذا الأسبوع أي ما يعادل 331 ألف مقعد أقل، فيما شهدت معظم الأسواق الأخرى زيادة في السعة مقارنة بالأسبوع الماضي.
وسجلت الولايات المتحدة زيادة أسبوعية 6.4% إلى 17.6 مليون مقعد، فيما لا تزال قدرة المملكة المتحدة أقل 21% من مستويات 2019 رغم النمو الأسبوعي 3.6%، مع إضافة 28 ألف مقعد.