مصرف لبنان يتراجع عن قرار وقف سحب الدولار بسعر صرف ثابت

تراجع مصرف لبنان عن قرار وقف السحب من الودائع بالدولار بسعر صرف ثابت، وذلك بعد أن أثار احتجاجات مطالبة بإلغاء القرار.

وأعلن المصرف، الخميس، استمرار السماح للمودعين بالسحب من حساباتهم الدولارية بسعر صرف ثابت عند 3900 ليرة للدولار، وذلك بعد اجتماع المحافظ رياض سلامة بالرئيس ميشال عون.

وخرج متظاهرون في بيروت وأغلقوا طرقًا بإطارات مشتعلة، ردًا على منشور البنك الصادر صباح أمس الأربعاء بقرار مجلس شورى الدولة. وفقًا للوكالة الوطنية للإعلام.

 

انتهاز الفرصة

  • اصطف الناس أمام ماكينات الصرف الآلي أمس للسحب بسعر 3900 ليرة للدولار قبل بدء سريان القرار اليوم الخميس.
  • يمثل ذلك نحو ثلث قيمة الدولار في السوق السوداء، لكنه كان السبيل الوحيد لوصول العديد من اللبنانيين لأموالهم.
  • منعت البنوك اللبنانية المودعين من السحب من حساباتهم بالدولار ومنعت التحويلات للخارج. وبموجب منشور للمصرف المركزي صدر العام الماضي، كان مسموحًا للمودعين بالسحب بالعملة المحلية من حساباتهم الدولارية بسعر الصرف الثابت 3900 ليرة للدولار.

منصة لبيع الدولار

  • أعلن مصرف لبنان المركزي، الشهر الماضي، إطلاق برنامج يسمح للمصارف ببيع الدولار الأميركي عبر منصة Syrafa بسعر قريب من المستويات التي يعرضها المتعاملون في السوق السوداء.
  • أكد المصرف أن اللبنانيين الذين يريدون الحصول على دولارات يمكنهم التسجيل لشراء العملة الأميركية بسعر 12 ألف ليرة للدولار من البنوك المشاركة في الفترة من 21 إلى 25 مايو/أيار، وسيحصلون على الدولارات في 27 مايو/أيار.
  • لم يوضح المصرف ما إذا كان العملاء سيتمكنون في المستقبل أيضًا من استخدام المنصة الجديدة للحصول على الليرة اللبنانية عند بيع الدولار بسعر مماثل.

سعر الصرف

  • تم تداول الليرة اللبنانية بحرية في البنوك والمتاجر وأماكن أخرى عند 1500 مقابل الدولار، قبل أن تنفجر أزمة ثلاثية في البلاد، مالية واقتصادية ومصرفية، اعتبارًا من 17 أكتوبر/تشرين الأول 2019.
  • منذ أواخر 2019 انخفض سعر الصرف في السوق السوداء، فقد بلغ نحو 12800 اليوم. وتضع البنوك قيودًا على سحب الودائع بالدولار وتستخدم منصة كان أطلقها المصرف المركزي تسمح بعمليات سحب محدودة من الودائع الدولارية بسعر 3900 ليرة للدولار.
  • أعلن مصرف لبنان في مايو/أيار الماضي آلية لصرف أموال المودعين الذين جُمدت حساباتهم منذ 2019 . وذكر أنه يجري محادثات مع بنوك محلية لوضع نظام يمكن المودعين من صرف 25 ألف دولار من أموالهم على دفعات، على أن يتم تقسيط هذه المبالغ على فترة زمنية يحددها المصرف قريبًا. ومن المتوقع أن يبدأ الدفع اعتبارًا من 30 يونيو/حزيران 2021، مشترطًا حصوله على تغطية قانونية لإطلاق هذه الآلية.
  • سيطبق نظام السداد الجديد على الودائع بجميع العملات التي يرجع تاريخها إلى ما قبل 17 أكتوبر/تشرين الأول 2019.