هيفاء عدوان: اعلامية بحرينية تعشق العمل التطوعي والاغاثي

 

الاحساء: زهير بن جمعه الغزال

بدأت الإعلامية هيفاء عدوان أولى خطواتها في عالم الشهرة من خلال برامج الراي ل ٣ مواسم متتالية، وبرنامج تحت قبة البرلمان وبعد رفع الجلسة، اضافة الى مشاركتها في اعداد الكثير من البرامج التلفزيونية والاذاعية ومن بينها برنامج “برنامجنا” ، وانتخابات ٢٠١٨ والتي نقلتها كأعلامية معروفة إلى العالم العربي .
وتقول هيفاء عدوان عن بداياتها في مجال الإعلام : تخرجت من كلية الإعلام قسم الإذاعة والتلفزيون وحاصلة علي ماجستير بالاعلام، كما انني على مشارف انجاز رسالة الدكتوراه في الاعلام السياسي ، بعدها شاءت الاقدار ان اعمل كمحررة وصحفية في الكثير من الصحف المحلية والخليجية و العربية، وبعدها للعمل في وزارة شؤون الاعلام التي كانت الانطلاقة الفعلية لي في عالم الاعلام المرئي والسمعي، وهذا ما كنت أطمح له عندما كنت في الجامعة.
وعن أول برنامج قدمته في التلفزيون أجابت: “أول ظهور لي في التلفزيون كان على شاشة تلفزيون البحرين وتحديداً تقديم برنامج الراي وبعدها انتقلت إلى إعداد وتقديم البرامج السياسية و الاجتماعية و الفنية كونها المفضلة لي.”
ماهي اهم المحطات في حياتك، اعشق و احب العمل الانساني والاغاثي، واعتبر شرف حقيقي لي وتجربة جدا جدا متميزة الوقت الذي اكرسه للاعمال الانسانية وخاصة للاطفال والمسنين، وكانت لي تجارب وزيارات عديدة في هذا المجال الاكثر من رائع في كينيا و مصر و سوريا و فلسطين وغيرها .