«البورصة» الكويتية: انضمام 5 شركات جديدة لقائمة السوق الأول

أعلنت بورصة الكويت إتمام المراجعة السنوية للشركات المدرجة لعام 2021 وفقاً لأحكام قواعد البورصة، والتي من المقرر أن تصبح سارية المفعول اعتبارا من ثاني يوم أحد من فبراير المقبل.

وأوضحت البورصة أنه، بناء على تلك المراجعة السنوية، تقرر الآتي:

أولاً: الشركات التي ستنتقل من السوق الرئيسي إلى السوق الأول، وذلك لانطباق معايير السوق الأول عليها، ليبلغ عدد الشركات المدرجة فيه 25 شركة، وتتمثّل الشركات الجديدة في:

الاستثمارات الوطنية، ومجموعة الامتياز الاستثمارية، وعقارات الكويت، والخليج للكابلات والصناعات الكهربائية، وألافكو لتمويل شراء وتأجير الطائرات.

وسيكون لزاما على الشركات المنضمة حديثا لسوق النخبة “بتطبيق معايير ومتطلبات” السوق الأول”، التي تتضمن إفصاحات ثنائية اللغة ومؤتمرات للمحللين وتخصيص إدارة مسؤولة عن علاقات المستثمرين وعقد مؤتمرات المحللين دورياً.

ثانياً: الشركات التي ستنتقل من السوق الأول إلى السوق الرئيسي، وذلك لعدم توفيق أوضاعها والإيفاء بمعايير السوق الأول عليها:

• لا يوجد.

ثالثاً: الشركات التي أخلت بالالتزامات المستمرة في السوق الأول، وقد منحت فترة سنة لتوفيق أوضاعها، على أن تبقى خلال هذه الفترة في السوق الأول: ميزان القابضة، والشركة المتكاملة القابضة.

وأدرجت البورصة شركة طيران الجزيرة المدرجة في قطاع الخدمات الاستهلاكية في قائمة الشركات القابلة للتأهيل للسوق الأول، مشيرة الى أن القيمة السوقية الحالية تبلغ 146 مليون دينار، ويبلغ متوسط القيمة اليومية المتداولة 235.5 الف دينار، بسعر إغلاق يبلغ 730 فلسا.

ولفتت البورصة الى أنه سيتم تطبيق نتائج عملية المراجعة اعتباراً من يوم الأحد 14/ 2/ 2021.

تجدر الاشارة الى أن بورصة الكويت أعادت هيكلة متطلبات الإدراج في السوق الأول، وهي تثبيت متطلب القيمة السوقية للشركات المدرجة في هذا السوق على 78 مليون دينار كحد أدنى للتأهيل، أي ما يعادل متوسط القيمة السوقية للشركات المدرجة حاليا في بورصة الكويت، وتم حذف الشرط المتعلّق بنسبة قيمة السعر الى القيمة الاسمية لسهم الشركة، واشترطت ألا يكون قد صدر ضد الشركة جزاءات تأديبية خلال السنتين السابقتين.

ولم يحالف الحظ بعض الأسهم التي تحظى بقيمة سوقية مرتفعة بالترقية للسوق الأول، نظرا لأن أسهمها ممسوكة، وبالتالي قيمة السيولة المتداولة عليها ضعيفة، وقد يظهر ذلك من خلال ضعف معدل دوران أسهمها، ومنها ما يخطط لتعيين صانع سوق عليها لتحقيق الهدف المنشود في عملية الترقية.
مؤشر الرئيسي 50

كما أجرت بورصة الكويت تعديلات على مؤشر السوق الرئيسي 50، بناء على المراجعة السنوية للشركات المدرجة لعام 2021 وفقاً لأحكام قواعد البورصة، وبناء على تلك المراجعة السنوية تقرر الآتي:

أولاً: الشركات التي ستضاف الى مؤشر السوق الرئيسي 50، وذلك لانطباق معايير المؤشر عليها: مجموعة الخصوصية القابضة، ونقل وتجارة المواشي، والشركة الوطنية للرماية، وكامكو للاستثمار (ش.م.ك)، والساحل للتنمية والاستثمار، ومنازل القابضة، والشركة الكويتية للمنتزهات، ومدينة الاعمال الكويتية العقارية، وبيت الاستثمار الخليجي، ودبي الأولى للتطوير العقاري، وأسمنت الكويت، والشركة الكويتية لبناء المعامل والمقاولات.

ثانياً: الشركات التي لن تكون من ضمن مؤشر السوق الرئيسي 50، وذلك لعدم انطباق معايير المؤشر عليها:

شركة مجموعة الامتياز الاستثمارية، وعقارات الكويت، والخليج للكابلات والصناعات الكهربائية،

والاستثمارات الوطنية، وألافكو لتمويل شراء وتأجير الطائرات، ومشاعر القابضة، ومجموعة عربي القابضة، وجياد القابضة، والتخصيص القابضة، والشركة الكويتية للتمويل والاستثمار، وشركة المنار للتمويل والإجارة.

وسيتم تطبيق نتائج عملية المراجعة اعتباراً من يوم الأحد 14/ 2/ 2021.

وكانت بورصة الكويت قد أعلنت العام الماضي وضع البنك الاهلي المتحد وشركة ألافكو لتمويل شراء وتأجير الطائرات تحت قائمة المراقبة، الى حين استيفائها كل متطلبات هذا السوق وذلك عند إجراء المراجعة السنوية، علما بأن الإدراج في السوق الأول يعد قرارا اختياريا، اذ يجوز للشركة أن تطلب بقاءها في السوق المدرجة به وعدم تأهلها للسوق الأول حتى في حال استيفائها كل متطلبات الإدراج في السوق الأول.

وستساهم تلك الخطوة في رفع مستوى الشفافية، وتوسيع قاعدة الشركات المدرجة في “السوق الأول” عبر إفساح المجال لدخول المزيد من الشركات المتوسطة والكبيرة إليه، الأمر الذي سينعكس إيجاباً في تطوير سوق المال الكويتي، ويصب في مصلحة المستثمرين، ويرفع قدرة السوق على استقطاب المستثمر المحلي والأجنبي للاستثمار في الشركات المدرجة فيه.

جريدة الجريدة