مدير مستشفى الحريري: ما حدث خلال كانون الأول كان مؤسفاً ويستحقّ اللوم

اعتبر مدير مستشفى رفيق الحريري الجامعي الدكتور فراس أبيض انّ “ما حدث خلال كانون الأول كان مؤسفاً ويستحقّ اللوم”.
وأضاف في تغريدة عبر “تويتر”: “الناس الآن يدفعون بحياتهم ثمن تلك القرارات المؤسفة. الارتفاع في أعداد مرضى كورونا في العناية في الثلاثة أيام الماضية هو نذير بالسوء على ما سيحدث في المستقبل. ٥٦ مريضاً في العناية (٤٦٩-٥٢٥)، ٢٤ مريضاً تنفس اصطناعي (١٤١-١٧٥)”.