بنك الكويت الوطني يعلن فائزي سحب جوائز «برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل»

قالت مديرة إدارة جودة الخدمة الرقمية في بنك الكويت الوطني هالة الشعيبي: إن هدف البنك تقديم أكثر الخدمات الرقمية تطورا، وزيادة اعتماد العملاء عليها في إتمام كل معاملاتهم.

يسعى بنك الكويت الوطني إلى تعزيز اعتماد عملائه على قنوات البنك الرقمية في إنهاء معاملاتهم، وتشجيعهم على استخدام حلول الدفع الإلكترونية، حيث يمنح البنك مستخدمي برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل فرصة الدخول في سحب والحصول على جوائز مميزة، وذلك في إطار حرص “الوطني” على مكافأة عملائه على مدار العام، من خلال باقة متنوعة من الحملات والسحوبات والجوائز التي يتم تصميمها لتلبية احتياجاتهم وتطلعاتهم.

وأعلن البنك أسماء الفائزين بجوائز الساعات الذكية: Garmin وFitbit وSamsung، والتي يمكنهم ربطها ببطاقات الوطني الائتمانية واستخدامها في كل المدفوعات، والفائزون هم:

– أحمد سلامة

– أروى بهبهاني

– كوثر محمد

– حسين أشكناني

وفازت سارة مصطفى سيد الموسوي بسيارة GAC Motor.

ويحصل المشاركون على فرصتين عند التسجيل في برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل للمرة الأولى، واستخدام خدمة الوطني للدفع السريع وفتح وديعة الوطني الثابتة. فيما يحصلون على فرصة واحدة لدخول السحب في حالة الاستخدامات التالية للبرنامج: التحويل محليا ودوليا للمستفيدين، التقديم على قرض أو بطاقة ائتمانية، زيادة الحد الائتماني للبطاقة وزيادة الحد الشهري للتحويلات.

بهذه المناسبة، قالت مديرة إدارة جودة الخدمة الرقمية في بنك الكويت الوطني هالة الشعيبي: “نهدف في بنك الكويت الوطني إلى تقديم أكثر الخدمات الرقمية تطورا، وزيادة اعتماد عملائنا عليها في إتمام كل معاملاتهم، حيث تلقى استراتيجيتنا في ذلك الصدد نجاحا كبيرا وإقبالا متزايدا على استخدام قنواتنا الإلكترونية وخاصة برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل”.

وأكدت الشعيبي حرص البنك على مكافأة العملاء وإطلاق الحملات المميزة على مدار العام، والتي يتم تصميمها وفقا لاحتياجاتهم وتطلعاتهم، بما يساهم في إثراء التجربة المصرفية التي يحصلون عليها، لافتة إلى سعي “الوطني” نحو تعزيز استخدام الخدمات المصرفية الرقمية وحلول الدفع الإلكترونية المتطورة، والتي يهدف البنك إلى تطويرها باستمرار.

وأعرب المشاركون في الحملة عن سعادتهم البالغة بما يوفره برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل من خدمات وحلول رقمية متطورة تساعدهم على تلبية احتياجاتهم وتتماشى مع تطلعاتهم والتغيرات المتسارعة التي تشهدها حياتهم اليومية، خاصة قدرتهم على إنهاء كل معاملاتهم من أي مكان وعلى مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.

وأكدوا ارتباطهم بما يقدمه “الوطني” من خدمات مصرفية منذ طفولتهم عندما كانوا عملاء للبنك عن طريق حساب زينة، وسعي أسرهم لتشجيعهم على الادخار منذ الصغر وارتباطهم بمؤسسة مالية بحجم بنك الكويت الوطني ليبقى الارتباط قائما ويتغير شكله بعد سنوات، ومن ثم قيامهم بفتح حساب مع أول راتب يحصلون عليه واستخدامهم قنوات الوطني الإلكترونية، وفي مقدمتها برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل، والمشاركة في السحوبات الاستثنائية التي يتم تقديمها لعملاء البنك.

الجدير بالذكر أن بنك الكويت الوطني أضاف عشرات الخدمات والتحديثات الجديدة إلى برنامج الوطني عبر الموبايل خلال الفترة السابقة، والتي ساهمت في زيادة معدل رضا العملاء، حيث مكنتهم تلك التحديثات من إنهاء كل معاملاتهم المصرفية بسرعة وسهولة، والتي كان آخرها خدمة تقسيم الفاتورة، واستلام الإشعارات بكل المعاملات التي تتم على حسابات العملاء.

جريدة الجريدة