الدوسري: القمة الخليجية ضرورة لمواجهة التحديات الإقليمية وتعزيز التكامل الخليجي

الاحساء: زهير بن جمعه الغزال

أشاد نائب رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس النواب سعادة النائب عيسى الدوسري ” بانطلاق أعمال الدورة الحادية والأربعين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، مؤكداً ” على الأهمية الكبيرة للقمة الخليجية التي تمثل ترسيخ حقيقي للتكامل الخليجي من خلال التركيز على الشراكات الإستراتيجية وحماية الأمن الإقليمي وتعزيز أسس العمل المشترك بين دول مجلس التعاون خصوصا مع ما يمر به العالم من تحديات أمنية وصحية واقتصادية تستدعي وجود ترابط خليجي للتوصل لحلول تحفظ الأمن الإقليمي وتحريك عجلة التنمية”.

وأضاف ” ان القمة الخليجية اليوم تحت رعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، مع وضعه الأسس اللازمة لاستكمال منظومة التكامل بين دول المجلس في جميع المجالات”.

وأشار الدوسري إلى ” ان مملكة البحرين حريصة على مواصلة دعم مسيرة مجلس التعاون لدول الخليج العربية وتوطيد أصر التعاون تعزيزا لكل ما فيه الخير لمواطني دول المجلس”.

وأضاف ” ان الاهتمام البحريني بالقمة الخليجية ومخرجاتها انعكس بشكل واضح بحرص صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله نيابة عن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عیسی آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه للحضور إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة وترؤسه وفد المملكة الرفيع في مؤتمر القمة الحادي والأربعين لقادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية”.

وأكد الدوسري ” ان أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس حريصين كل الحرص على الحفاظ على قوة وتماسك ومنعة مجلس التعاون، لما يربط بينها من علاقات خاصة وسمات مشتركة أساسها العقيدة الإسلامية والثقافة العربية، والتاريخ العريق والمصير المشترك ووحدة الهدف التي تجمعها وتربط بين أبنائها، وان موقف السلطة التشريعية في مملكة البحرين الراسخ نحو دعم ومساندة كافة القرارات والخطط والبرامج التي يتخذها قادة دول مجلس التعاون، معبرا “عن فخره واعتزازه بالقمة الخليجية الحادية والأربعين والتي جاءت باستضافة كريمة من المملكة العربية السعودية لتوحد الصف وتجمع الكلمة نحو شراكة استراتيجية إقليمية ودولية”.