جامعة الملك فيصل تحصد جائزة الملك عبدالعزيز للجودة في الدورة الخامسة 2020 عن فئة التعليم العالي الحكومي في المستوى البرونزي

الاحساء: زهير بن جمعه الغزال

حصدت جامعة الملك فيصل جائزة الملك عبدالعزيز للجودة في الدورة الخامسة 1442هـ – 2020م، عن فئة التعليم العالي الحكومي في المستوى البرونزي، وفق ما أعلنته الأمانة العامة للجائزة اليوم الإثنين (6جمادى الأولى 1442هـ) في مؤتمر صحفي عن بُعد.

ويأتي فوز جامعة الملك فيصل من بين 16 منشأة متأهلة للمرحلة الأخيرة من أصل 66 منشأة حكومية متقدمة على جوائز الدورة الخامسة التي يتم فيها فتح المجال أمام القطاع الحكومي والقطاع غير الربحي تماشيًا مع أهداف رؤية المملكة 2030 لتحقيق التميز في الخدمات الحكومية، وتعزيز دور القطاع غير الربحي في التنمية المستدامة.

من جانبه، هنأ معالي رئيس الجامعة الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي جميع منسوبي الجامعة من مسؤولين وأعضاء هيئة تدريس وموظفين وطلبة على هذا الإنجاز الذي يأتي امتدادًا للنجاحات التي حققتها الجامعة منذ إنشائها بما يخدم أهدافها ورسالتها الخالدة. منوهًا بالدعم غير المحدود والاهتمام الكبير الذي يحظىب به قطاع التعليم من لدن القيادة الرشيدة. كما أكد معاليه أن هذا الإنجاز ما هو إلا محفّز للاستمرار نحو التميز والعمل الدؤوب لتحقيق أعلى معايير الجودة مزجيًا جزيل الشكر لكافة قطاعات الجامعة لتعاونها وتكاتفها لتحقيق التميز والريادة والعمل الجماعي بروح الفريق الواحد.
من جانبه، أوضح سعادة وكيل الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الدكتور مهنا بن عبدالله الدلامي أن تتويج جامعة الملك فيصل بجائزة الملك عبدالعزيز للجودة جاء انعكاسًا لما تشهده الجامعة من تطورفي أدائها وخدماتها المنطلقة من رؤيتها ورسالتها نحو مستقبل معرفي واعد.
كما أوضح سعادة عميد التطوير وضمان الجودة الدكتور مقبل بن مشاري العيدان أنه وبفضل الله تعالى تم تحديث منظومة العمل بالجامعة خلال الفترة الماضية بهدف تحقيق أعلى معايير الجودة العالمية وتحسين جودة الأداء في كافة المرافق مُشيدًا بدعم الإدارة العُليا وحرصها التام على عملية الاستمرار نحو تحقيق مزيد من الإنجازات.