الرخيص – سبع موجات باردة، مؤثرة في فصل الشتاء، تمتدة لآخر فصل الربيع

الاحساء: زهير بن جمعه الغزال

أكد المفكر الإسلامي في البحوث الشرعية، والعلوم الفلكية، المشارك في حساب الأهلة وفصول السنة ومواسمها وظروفها المناخية، الأستاذ / ماجد ممدوح الرخيص
– بأن الجزيرة العربية تتعرض لسبع موجات برودة في فصل الشتاء، تكون هذه الموجات الأشد برودة وهي :

الأولى: تبدأ بقران ثالث عشر،
التي توافق ١٠ ديسمبر، تكون ضمن فترة الانقلاب الشتوي ومنها يُكَشِّر البرد بأنيابه، ببداية برد لكي يبدأ بشدة.

والثانية: بعدها بإسبوعين تقريباً،
•توافق بداية المربعانية الحقيقية في ٢٢ ديسمبر
بهذه الموجة يذكر البرد ويشتد

والثالثة: بقران حادي بردٍ بادي “حادي عشر”، ضمن فترة المربعانية، التي يسقط فيها الثلوج ويوافق ٦ يناير،
هذه البرودة أشد ما تكون في فصل الشتاء لأن بعدها،
خمسة أيام تتصل مع برودة الشبط حيث تنشط فيها الرياح العاتية السيبيرية الغربية ويجمد الماء وتسقط الثلوج، وهي ثلاثة أسابيع :
•أسبوع سم
•أسبوع دم
•أسبوع دسم
تكمن في الأسبوع الأول والثاني.

والرابعة: بقران تاسع برد لاسع.
•يوافق ٢ فبراير لمدة أحد عشر يوماً ،
ومن ضمنها أربعة أيام أول العقارب،
“سعد الذابح”

والخامسة :بقران سابع مجيع وشابع
الموافق لبرد العجوز مدة أسبوع
من ٢٦ فبراير إلى ٣ مارس،
شدة برودة ويتكون معها ثلوج أحياناً.

والسادسة:في وقت الانقلاب الربيعي،
برد بياع الخبل عباته، برد يباغت بعد اعتدال الجو،
في فصل الربيع،
والبداية غير معروفة، تكون البرودة في شهر مارس آذار:
المتوقع يوم إلى ثلاثة أيام، من ١٠مارس تقريباً إلى نهاية الشهر نفسه.

والسابعة: بنهاية الربيع ، مايقال لها بفترة الصيف، “خفاق الثريا”
بعد قران ثالث ربيع ذالف، بثلاثة عشر يوماً، وهذه الحالة نادرة،
توافق ٢٩ أبريل ولمدة خمسة أيام.
هذه كل موجات شدة البرودة المؤثرة في فصل الشتاء.