متجر البر الكتروني يساهم في ترميم منزل بالاحساء

الاحساء: زهير بن جمعه الغزال
تبذل جمعية البر بالاحساء جهودا نوعية لتأمين الحياة الكريمة لمستفيديها من خلال برامجها ومشاريعها التنموية والإغاثية ويأتي من بينها المشروع النوعي “ترميم المنازل وصيانتها” الذي يهدف لتحسين جودة الحياة للأسر المستفيدة والمحتاجة.
وأوضح مدير إدارة الشراكات والإعلام بجمعية البر بالاحساء وليد بن خالد البوسيف بأنه في يوم عرفه من العام المنصرم تم إدراج حالة حرجة في متجر البر الالكتروني، لإمراة مسنة في العقد الخامس من عمرها تعول 4 من الأبناء، تبلغ تكاليف أعمال الترميم والصيانة فيه 95 ألف ريال.
وأضاف البوسيف بأن الجمعية بفضل من الله ثم بدعم أهل الخير والإحسان تم تغطية كامل مبلغ تكاليف ترميم المنزل خلال يوم واحد فقط، ليبدأ العمل بعد اكتمال المبلغ، واليوم بفضل الله تم تسليم المنزل للمستفيدة بعد انتهاء اعمال الترميم والتي اشتملت على ترميم وصيانة كامل المنزل من غرف نوم ودورات مياه ومجالس وواجهة المنزل.
وأكد البوسيف بأن الجمعية مستمرة في متابعة احتياجات منازل الأسر المستفيدة لأعمال الترميم لتحسين منازلهم من خلال مشروع الترميم وفق الشروط والمتطلبات الفنية لأمانة الأحساء، والذي يلقى دعما ومساهمة من أهل الخير، كما تحرص الجمعية من خلاله لتأمين حياة كريمة وآمنة للأسر المستفيدة وفق رؤية المملكة 2030.
من جهته أكّد أمين عام الجمعية المهندس صالح بن عبدالمحسن آل عبدالقادر بأنّ مشروع الترميم مستمر حيث تعمل الجمعية على الانتهاء من 6 منازل أخرى جاري العمل بها حاليًا منها 3 منازل هدم كامل وإنشاء من جديد، كما ستعمل الجمعية على التوسّع في برامج صيانة المنازل وفق خطة طموحة في ذلك.
وشكر أل عبدالقادر أهل الخير الدّاعمين لمشروع الترميم من جهات مانحة ومتبرعين على ما ينفقونه لتلبية احتياجات الأسر المستفيدة من خدماتها ولتوفير المسكن اللّائق لهم، كما شكر ال عبدالقادر الداعمين للحالة عبر متجر البر الالكتروني، سائلًا الله أن يتقبل منهم وأن يجزيهم خير الجزاء.