استشاري أطفال: هذه أسرار “سماعة الطبيب”

الاحساء: زهير بن جمعة الغزال

حذر أستاذ واستشاري غدد الصماء والسكري بكلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة الدكتور عبدالمعين الأغا، مرضى السكري من شراء أي أدوية عشبية للسكر التي تعرضها بعض مواقع النت من مختلف الدول على الشبكة العنكبوتية ، مؤكداً أن مثل هذه الحبوب العشبية تعيق علاج مرضى السكري لدى الأطباء المتخصصين إذ إن شراءها من الإنترنت وتناولها يترتب عليه تدهور في صحة المرضى وخصوصاً أنه لا تعرف مصادرها، فالأفضل أن يتجنب المرضى الخوض في أي تجارب مهما كانت المادة الإعلانية أمامه، إذ تستغل بعض الجهات الخارجية التي يهمها الربح المادي حالة المرضى لكونهم يتمسكون بأي حلول تنهي معاناتهم مع حقنة الأنسولين أو مضاعفات المرض، ولا سيما الفئة التي لا يشكل الوعي الصحي لديها أي أهمية فنجدها لا تتردد في خوض التجارب، ولا أخفي سراً أن قلت إن كثيراً من الحالات دخلت في تجارب الأطباء الوهميين ومدعي علاج السكري وتفاقمت حالتهم وعادوا من جديد إلى الطب القائم على البراهين.

ونصح البروفيسور الأغا مرضى السكري بعدم الاستجابة لأي جهات أو مراكز تنادي بالعلاج النهائي للسكري ومنها المراكز المضللة للعلاج بالخلايا الجذعية أو الأدوية التي تعرضها بعض الفضائيات ومواقع النت مع أحاديث الأشخاص الذين جربوا العلاج ونجحوا في التخلص من السكري، فكل ذلك غير صحيح هدفه استغلال طيبة المرضى واستنزاف نقودهم، وعدم الاعتماد على بعض المعلومات المكتوبة أو المسموعة التي يتم تداولها خلال وسائل التواصل الاجتماعي كالواتس وغيره؛ لأن الكثير منها لا يستند على الطب المبني على البراهين ولا على المرجع العلمي، وإنما تكون معتمدة على معلومات مضلله لا يؤخذ بها، وضرورة استشارة الطبيب في أي خطوة أو رسالة منتشرة لمعرفة الحقيقة.