مصرفيون يخافون الصرف من الخدمة

يخشى الآلاف من موظفي المصارف على وضعهم ومصيرهم، في حال تم ّ البدء بعمليات الدمج أو التصفية في آذار المقبل. والأرجح أنّ عشرين في المئة من هؤلاء قد يفقدون وظائفهم ويحصلون على تعويضات.