في اليوم العالمي للإعاقة خدمات ذوي الإعاقة بالقطيف تطلق مبادرة” بصير “

الاحساء: زهير بن جمعه الغزال

أطلقت وحدة الخدمات المساندة للأشخاص ذوي الإعاقة للإناث بالقطيف اليوم الخميس الموافق ١٤٤٢/٨/٤ مبادرة ” بصير ” وذلك بالتعاون مع مركز رعاية المكفوفين بالقطيف التابع لجمعية مضر الخيرية بالقديح، من خلال إصدارها نشرة تعريفية بطريقة (لغة برايل) تمكن المكفوفين وضعاف البصر، من التعرف على الخدمات التي تقدمها وزارة الموارد البشرية والتنمية الإجتماعية لمستفيديها من فئة ذوي الإعاقة.
وأشارت مديرة الوحدة تهاني مهدي آل مشيرب إلى إن إطلاق هذه المبادرة يأتي تزامناً مع اليوم العالمي لذوي الإعاقة والذي يصادف الثالث من ديسمبر من كل عام، وهو اليوم الذي خصص من قبل الأمم المتحدة منذ عام ١٩٩٢ لدعم هذه الفئة، وأكدت على أن هذه المبادرة هي أستكمالاً للجهود الذي تبذلها المملكة لفئة ذوي الإعاقة بشكل عام ،و جانب من جوانب تقديم الدعم والعون لفئة العوق البصري على وجه خاص،مما يسهم في دمجهم بالمجتمع، وتمكينّهم الاستقلال بذواتهم بصورة أكبر دون الاستعانة بغيرهم في إدارة حياتهم ، وشددت على أهمية تعميم هذه التجربة على جميع الأماكن الخدمية والمؤسسات المجتمعية.
وفي الأخير تقدمت مديرة الوحدة بالشكر والتقدير لمركز رعاية المكفوفين بالقطيف لتعاونهم بإنجاح هذه المبادرة وعلى رأسهم رئيس جمعية مضر الخيرية بالقديح مهدي سلمان الجارودي، ونائب المقرر للجنة النسائية بمركز رعاية المكفوفين بالقطيف أحلام محمد العوامي.
والجدير بالذكر أن “لغة برايل” تعد نظاماً عالمياً مخترعة الفرنسي لويس برايل، الذي فقد بصره بسبب تعرضه لحادث في مرحلة الطفولة (عام ١٨٢٤)، مما جعله يسعى إلى إختراع لغة برايل في الأبجدية الفرنسية، وهو نظام الكتابة بنقل النصوص العادية إلى نصوص بلغة برايل بالنقاط البارزة والتي يمكن قراءتها عن طريق اللمس بالأصابع من قبل المكفوفين أو ضعاف البصر أو المهتمين.