صدمة لبنانية تطال خبير إقتصادي أميركي

وفقا لتصنيف الخبير فقد جاءت فنزويلا في المرتبة الأولى حيث بلغ معدل التضخم السنوي 2133%، فيما جاء لبنان في المرتبة الثانية بمعدل يبلغ 365%، ومن ثم زيمبابوي 358%.

واللافت في التصنيف بأن سوريا، التي انهكتها الحرب خلال السنوات الماضية، والتي تخضع لعقوبات غربية شديدة جاءت في المرتبة الرابعة (287%)، يليها السودان في المرتبة الخامسة (223%).

وعلق الخبير على مسألة ارتفاع لبنان إلى المرتبة الثانية في التصنيف قائلا، إن لبنان تجاوز دولة زيمبابوي ليصبح ‏بالمرتبة الثانية من حيث التضخم العالمي. وأضاف الخبير: “من المثير للصدمة مشاهدة السياسيين اللبنانيين لا يكترثون للوضع ‏بينما بيروت تحترق”.