قفزة جديدة بسهم “تسلا”.. وإيلون ماسك ثاني أثرياء العالم

قفز الملياردير الأميركي إيلون ماسك إلى المركز الثاني بقائمة أثرياء العالم بعد ارتفاع سهم تسلا بنحو 6% ليسجل أعلى مستوى على الإطلاق خلال تعاملات أمس الاثنين، وفقاً لوكالة “بلومبيرغ” لأثرياء العالم.

وتشير البيانات إلى أن مكاسب “ماسك” الذي يعمل في قطاع التكنولوجيا وصناعة السيارات، بلغت خلال الأيام الماضية نحو 8 مليارات دولار، ليصبح رجل الأعمال الوحيد على مستوى العالم الذي تمكن من إضافة هذا الرقم إلى ثروته خلال الساعات الماضية، ليرتفع إجمالي ثروته إلى نحو 128 مليار دولار، ليحتل بهذا الرقم المركز الثاني بقائمة أثرياء العالم بعد جيف بيزوس الذي تبلغ ثروته 182 مليار دولار.

ووفق موقع “ماركت ووتش”، فقد رفع “دان آيفز” المحلل في “ويدبوش” السعر المستهدف لسهم تسلا من 500 دولاراً إلى 560 دولاراً، لكنه أكد التصنيف المحايد للسهم. أما في السيناريو الصعودي، يتوقع المحلل ارتفاع سهم تسلا إلى 1000 دولار.

وأضاف: “مع تحقيق المسار المستدام للربحية وإدراج السهم في مؤشر “ستاندرد آند بورز”، تدور قصة السوق الصاعد لتسلا الآن حول مسار الطلب على المركبات الكهربية حتى عام 2021”.

وقال المحلل إنه يرى الآن تحولاً كبيراً في الطلب على السيارات الكهربية على مستوى العالم، مع توقعات بأن المركبات الكهربية سترتفع من 3% حالياً من إجمالي مبيعات السيارات إلى 10% بحلول عام 2025.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت لجنة “ستاندرد آند بورز داو جونز اندسيز” أن سهم تسلا سوف ينضم إلى المؤشر الأوسع نطاقاً في 21 ديسمبر المقبل.

وفي وقت متأخر من تعاملات أمس الاثنين، ارتفع سهم تسلا بنحو 5.9% إلى 518.3 دولار، بعد أن سجل مستوى 525.15 دولار في وقت سابق من التعاملات، وهو الأعلى في تاريخه. ومنذ بداية العام الحالي، تمكن سهم “تسلا” من أن يحقق مكاسب صاروخية مرتفعاً بنسبة 500%، وهو ما تسبب في زيادة ثروة “إيلون ماسك” بنسبة كبيرة.