رئيسة البنك المركزي الأوروبي تتعهد بتقديم حزمة تحفيز نقدية

رئيسة البنك المركزي الأوروبي تتعهد بتقديم حزمة تحفيز نقدية
فرانكفورت في 19 نوفمبر/العمانية/ تعهدت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين
لاجارد بتقديم حزمة تحفيز نقدية في ديسمبر المقبل، وطالبت الحكومات بتوفير حزم
المساعدة لمواجهة أزمة فيروس كورونا بدون تأخير.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أنه قبل ساعات من انعقاد قمة لزعماء الاتحاد لأوروبي،
قالت لاجارد إن تبني دعم نقدي مشترك يجب أن يمثل أولوية، محذرة من أنه من
المتوقع أن ” تتضرر” منطقة اليورو المؤلفة من 19 دولة بصورة كبيرة من ارتفاع
حالات الإصابة بالفيروس والقيود التي يجرى فرضها.

وقالت لاجارد خلال جلسة استماع بلجنة البرلمان الأوروبي اليوم إن البنك المركزي
الأوروبي” تعامل بصورة قوية وعاجلة مع الموجة الأولى التي ضربت اقتصاديات منطقة
اليورو”.

وأضافت” سوف نتعامل مع المرحلة الحالية من الأزمة بنفس النهج والعزيمة”.

ومن المقرر أن يعقد المجلس الحاكم للبنك اجتماع السياسة النقدية المقبل في
العاشر من ديسمبر المقبل، وقد تعهد بالفعل بتعزيز التحفيز في ذلك الوقت.

وأكدت لاجارد أن برنامج شراء السندات الطارئ والقروض طويلة المدى للبنوك سوف
يكونان الوسيلتين الرئيسيتين لضمان استمرار ائتمان منخفض التكلفة للشركات
والحكومات والمستهلكين طالما استمرت الأزمة.