هارون: فترة الإقفال تحتاج إلى فترة تطول ما بين الـ4 أسابيع والـ6 لتكون فعّالة

شدد نقيب المستشفيات الخاصة سليمان هارون، على “وجوب رفع القدرة الإستيعابية، وزيادة عدد الأسرّة المخصصة لمرضى فيروس “كورونا”، خصوصا أسرّة العناية الفائقة، خلال فترة الإقفال، وهو أمر ضروري بدأت بتنفيذه المستشفيات قبل القرار”.

وأوضح في حديث صحفي، أن المستشفيات تواجه صعوبات مالية تمنعها من إتمام مهمتها، كاشفاً أن “وزير الصحة كان أثار الموضوع في المجلس الأعلى للدفاع طالباً من “​مصرف لبنان​” مساعدة المستشفيات التي تمتلك ​حسابات مصرفية​، وتأمين ​الدولار​ “Fresh Money” لها، لكنني أستبعد سير “المركزي” في الطلب”.

وحول جدوى الإقفال التام واحتمال كبح الإنتشار، أشار هارون، وإستناداً إلى معطيات طبيّة بحتة، إلى أن “فترة الإقفال تحتاج إلى فترة تطول ما بين الـ4 أسابيع والـ6 لتكون فعّالة، فالمدة الحالية قصيرة، لكن الإعتبارات الإجتماعية والإقتصادية، تحول دون التوجّه إلى فترات أطول من أسبوعين”.