الألاعيب تتحكّم بسعر الصرف … دفع الناس إلى بيع دولاراتهم

كتبت جريدة ” الأنباء الإلكترونية ” :

كشف الخبير المالي والاقتصادي أديب طعمة، في حديثٍ مع “الأنباء”، أنّ تخفيض سعر الدولار “لا علاقة له بموضوع تشكيل الحكومة، لا بل هو جزءٌ من الألاعيب التي تُعتمد عند كل استحقاق لدفع الناس إلى بيع دولاراتهم، لكن هذه الطرق أصبحت مكشوفة، وقد عاد الدولار إلى الارتفاع، والناس بدلاً من بيع الدولار ذهبت لشرائه لأن ثقتهم بالسلطة والطبقة الحاكمة أصبحت مفقودة”.

وقال طعمة إن، “الاستقرار المالي والاقتصادي يتطلب مصداقية ينتج عنها صدمة إيجابية، والصدمة الإيجابية لن تحصل حتى ولو تشكّلت الحكومة بوجود هذه المنظومة”.