اقتصادية دبي و”طلبات” يتعاونان لدعم حاملي “رخصة تاجر”

دبي في الأول من نوفمبر/ وام / وقع قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي اتفاقيى تعاون مع شركة “طلبات” بهدف لإتاحة الفرصة أمام الشباب حاملي “رخصة تاجر” – الصادرة من اقتصادية دبي والمعنية بترخيص المشاريع المدارة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وشبكة الإنترنت – لعرض منتجاتهم الغذائية من خلال تطبيق “طلبات” للوصول إلى أكبر شريحة من الجمهور.

وقال عمر المهيري، مدير إدارة التطوير والمتابعة بقطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي.. “يأتي التعاون بين اقتصادية دبي وطلبات في إطار الجهود المستمرة تجاه دعم مختلف القطاعات الاقتصادية وتعزيز الاقتصاد الوطني والحفاظ على استدامته”.

وأضاف “تؤكد الشراكة التزامنا بدعم المشاريع الناشئة للشباب من حاملي رخصة التاجر وتعزيز مشاركتهم في الاقتصاد الوطني بشكل عام وتأتي الاتفاقية في الوقت الذي يشهد اقبالا كبيرا من قبل أفراد المجتمع للتسوق إلكترونيا، حيث نسعى من خلال رخصة تاجر إلى تنظيم عملية ممارسة الأعمال وتعزيز التجارة الإلكترونية الأمر الذي يعكس استراتيجيتنا الرامية إلى سهولة ممارسة الأعمال ودعم القدرة التنافسية التنموية لدبي”.

من جانبه، قال جيريمي دوتي، نائب رئيس شركة “طلبات” ” تبذل الشركة قصارى جهدها لدعم الأعمال التجارية المحلية في الدولة لتجاوز تلك الظروف التي نعيشها جميعا ونحن فخورون بالشراكة مع دائرة التنمية الاقتصادية بدبي لتطوير برنامج انضمام مخصص لحاملي رخصة تاجر لمساعدة المشاريع الإماراتية على تسريع نمو تجارتهم الإلكترونية عبر تعزيز تواجدهم وزيادة حجم الطلب على منتجاتهم عند ربطهم بمنصة طلبات التي تضم عددا ضخما من العملاء وشبكة هائلة من خدمات النقل والتوزيع”.

وأطلقت اقتصادية دبي “رخصة تاجر”، التي تصدر إلكترونيا، في إطار حرصها على تعزيز التجارة الإلكترونية وتنافسية اقتصاد الإمارة، إلى جانب تحقيق رؤية الحكومة الرشيدة في التحول الرقمي وبناء الوعي حول المنصات التي