مبادرة انسانية من دراجين لمساعدة مصابتين بسرطان الثدي في صيدا

وطنية – نظم نادي “HARLEY DAVIDSON” و”HOG LEBANON CHAPTER & THE LADIES OF HARLEY” بإشراف رئيس النادي مروان طراف، نشاطا مشتركا يهدف للتوعية على أهمية الكشف المبكر على مرض سرطان الثدي في شهره العالمي.

بدأ النشاط بجولة جنوبية على متن الدراجات النارية، وشارك فيه عشرات الدراجين شبابا وشابات من مختلف المناطق، متشحين بالشريط الزهري الذي يرمز الى المناسبة، وانتهى بلقاء في مطعم زهرة الليمون في مدينة صيدا، تم خلاله إطلاق مبادرة انسانية عبارة عن تبرع لمساعدة مصابتين بسرطان الثدي المتقدم وتقديم مساعدة مالية الى مركز طبي في صيدا.

عثمان

استهل اللقاء بكلمة ترحيب من منسقة النشاط لارا نعماني، ثم كانت كلمة من الطبيب المتخصص بمرض سرطان الثدي أحمد عثمان الذي توجه بالتحية الى منظمي النشاط، منوها ب”الجانب الانساني لعملهم ومبادراتهم في هذا المجال من خلال دعمهم ومساهمتهم لبعض الجمعيات الانسانية التي كان لها أثر واضح بتخفيف المعاناة عن كثير من المرضى”.

وأضاف: “وفي شهر اكتوبر وهو الشهر المرتبط تلقائيا بمرضى سرطان الثدي كانت لفتتكم الكريمة وتبرعكم السخي لمساعدة مرضى يعانون من سرطان الثدي لذلك فإن المبلغ المقدم منكم سيخصص لمساعدة مريضتين تعانيان من سرطان الثدي المتقدم او المنتشر، المريضة الأولى هي في العقد الثالث من العمر ولديها أطفال وزوجها عامل مياوم وتكلفة علاجها الشهري ما يقارب ستة ملايين ليرة. أما المريضة الثانية فهي في العقد الخامس من العمر وتعاني ايضا من سرطان الثدي المتقدم وتكلفة علاجها المادية عالية جدا. وكلا المريضتين لا جهات ضامنة تساعدهما، لذلك كونوا على ثقة أن المال المقدم سيذهب الى من يستحق”.

وقدم عثمان بعض النصائح المتعلقة بمرض سرطان الثدي، مشددا على أهمية الكشف المبكر عليه.

بعد ذلك سلمت نعماني بمشاركة الدراج المتبرع محمد العبد الله، عثمان المساهمة المالية المخصصة للمريضتين. وتبرع جميع الدراجين المشاركين في النشاط بمبلغ تم جمعه خلال الغداء وسيتم إضافته الى هذه المساهمة، كما تم تقديم تبرع مالي من ماهر الرفاعي.

وتميز اللقاء بحضور ومشاركة الشابة تالا نعوس وهي مريضة سرطان من عائلة” HOG LEBANON CHAPTER & THE LADIES OF HARLEY” حيث ألقت كلمة بالمناسبة، شكرت فيها “أسرتيها الصغيرة والكبيرة ودعمهم ومنحهم القوة لها على مواجهة المرض”.
وتحدثت عن تجربتها مع المرض وفترة العلاج.

وفي ختام النشاط شكرت نعماني كل من ساهم في إنجاح هذا النشاط وخاصة لجهة تسهيل تأمين انتقال الدراجين في صيدا ومواكبتهم، وخصت بالشكر النائبة بهية الحريري، محافظ الجنوب منصور ضو، قوى الأمن الداخلي، رئيس بلدية صيدا محمد السعودي والدراجين الذين قاموا بتنسيق النشاط وإدارة مطعم زهرة الليمون.